تدهور الحالة الصحية لأمين نقابة الصحفيين في صنعاء وسط اتهامات للحوثيون بعرقلة سفره
السبت 08 يونيو ,2024 الساعة: 10:49 صباحاً
الحرف28 -متابعة خاصة

قالت مصادر مطلعة إن حالة أمين عام نقابة الصحفيين، محمد شبيطة، قد تدهورت بشكل كبير في المستشفى، وذلك بعد شهر من تعرضه لإطلاق نار من قبل عناصر أمن تابعين لمليشيا الحوثي في شارع عام وسط صنعاء. 

وأضافت المصادر، أن حالة شبيطة الصحية تزداد سوءًا بشكل مستمر، مما يستدعي التدخل الطبي العاجل والسفر للعلاج في الخارج، وفق المصدر أونلاين. 

وحسب المصادر فإن  "العلاج اللازم لحالته في صنعاء لا يتوفر، وأقاربه في حيرة من أمرهم حول كيفية نقله للخارج في ظل الإهمال الواضح، وعرقلة سفره من قبل الحوثيين". 

وأعربت المصادر عن خشيتها على حياته، وقال أحد المصادر: "الحوثيون يريدون قتله ببطء". 

ونقلت المصادر عن طبيب مطلع على حالة شبيطة، أن السفر إلى الخارج بات ضرورة ملحة لإنقاذ حياته. 

نقابة الصحفيين اليمنيين عبرت، من جانبها، عن قلقها البالغ إزاء تدهور الحالة الصحية للزميل محمد شبيطة أمينها العام، "وعدم استقرار حالته رغم مرور شهر كامل وهو يخضع للعلاج جراء تعرضه وعدد من أفراد أسرته لعدوان مسلح غادر وسط مدينة صنعاء". 

وكان شبيطة تعرض لإطلاق نار من عناصر أمن تابعين لميليشيا الحوثي في صنعاء ما أدى إلى مقتل نجل شقيقه وإصابته مع أحد أقاربه، وقالت الميليشيا إن عناصر الأمن كانوا يستهدفون تاجر خمور في المنطقة التي كان يتواجد فيها شبيطة وأقاربه. 




Create Account



Log In Your Account