دراسة حديثة تسلط الضوء على مخطط الحوثي لإحياء الإمامة الزيدية الجارودية
الخميس 27 يونيو ,2024 الساعة: 02:50 مساءً
الحرف28 -متابعة خاصة

سلطت دراسة جديدة الضوء على مخطط جماعة الحوثي لإحياء الإمامة الزيدية الجارودية وتغيير الهوية الوطنية اليمنية. 

الدراسة، التي أصدرها مركز المخا للدراسات الاستراتيجية، وجاءت بعنوان "مشروع الحوثيين لإحياء الإمامة وتغيير الهوية: قراءة سياسية في خمس وثائق حوثية"، استندت إلى تحليل خمس وثائق حوثية رسمية تشمل الوثيقة الفكرية والثقافية، ووثيقة الشرف القبلية، والرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة، ومدونة السلوك الوظيفي، وأخيرًا ورقة التعليم في اليمن. 

وتظهر الدراسة -بحسب الوثائق- أن جماعة الحوثي هي تنظيم مسلح ذو أيديولوجية دينية سياسية متطرفة، تنتمي إلى المذهب الزيدي الجارودي وتؤمن بنظرية الولاية والاصطفاء، مما يجعلها تسعى لفرض "الهوية الإيمانية" كبديل للهوية الوطنية اليمنية. كما تسعى الجماعة إلى إلغاء المرجعيات الوطنية مثل الدستور ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني. 

وفي جانب التعليم، كشفت الدراسة أن الحوثيين يستخدمون التعليم كأداة لغسل أدمغة الأجيال القادمة ونشر أفكارهم المتطرفة. وتوضح الدراسة أن الحوثيين يعملون على تجريف مؤسسات الدولة اليمنية وخلق كيانات موازية تابعة لهم، مما يهدد بناء دولة طائفية على أنقاض الدولة الجمهورية. 

وحذرت الدراسة من مخاطر مشروع الحوثيين على مستقبل اليمن ووحدته الوطنية، ودعت إلى توحيد الجهود لمواجهة هذا المخطط الخبيث. 

وتعتبر هذه الدراسة وثيقة مهمة لفهم طبيعة مشروع الحوثيين وأهدافهم الحقيقية، مما يمكن من اتخاذ خطوات فعالة لمواجهة هذا الخطر الداهم. لمزيد من التفاصيل، يمكنكم زيارة موقع مركز المخا للدراسات الاستراتيجية.



Create Account



Log In Your Account