حضرموت.. قوة عسكرية تقتحم مكتب الشباب والرياضة بهدف فرض مدير آخر والوزارة تدين تصرفات السلطة المحلية
الأربعاء 03 يوليو ,2024 الساعة: 09:48 مساءً
متابعات الحرف 28

اقتحمت أطقم عسكرية، الأربعاء، مكتب وزارة الشباب والرياضة في وادي وصحراء حضرموت شرقي اليمن وتسليمه بالقوة لشخص آخر، فيما أدانت الوزارة هذه التصرفات التي قامت بها السلطة المحلية.
 
وقال مدير المكتب رياض الجهوري في رسالة إلى وزير الشباب والرياضة نايف البكري، إنهم تفاجأوا صباح اليوم بوجود أطقم عسكرية تمنع المدير العام من دخول المكتب وممارسة مهامه.
 
وأضاف، أنه تم اقتحام المكتب وتسليمه لآخر مكلف بقرار من محافظ محافظة حضرموت، وذلك بتنفيذ قوة الأمن وتوجيهات وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء.
 
وأوضح الجهوري في رسالته، ملابسات اقتحام المكتب وتسليمه بالقوة لآخر، مؤكداً حرصه على المصلحة العامة وتجنباً للتصادم، رفع الأمر لزير الشباب والرياضة للاطلاع واتخاذ ما يراه مناسباً.

من جانبها، أدانت وزارة الشباب والرياضة التصرفات غير المسؤولة التي أقدمت عليها السلطات المحلية في محافظة حضرموت (مديريات صحراء ووادي حضرموت) المتمثلة باقتحام مكتب وزارة الشباب والرياضة بقوة السلاح لتمكين شخص تم تنصيبه مديرا لمكتب الوزارة بطريقة غير قانونية، ومنع المدير العام صلاح الجهوري، المعين في المنصب بقرار من رئيس الحكومة من الدخول الى المكتب للقيام بوظيفته.

واستغربت الوزارة، في بيان لها، من اقدام السلطة المحلية في حضرموت ممثلة بالمحافظ مبخوت بن ماضي، على تكليف مدير عام لمكتبها في الوادي والصحراء دون التنسيق والتشاور مع الوزارة، باعتبار ذلك مخالفة واضحة للوائح والقوانين التي حددت صلاحيات المحافظين برفع الترشيحات إلى الوزير المختص بعد إحاطة الهيئة الإدارية للمجلس المحلي والتشاور معها.

وأكدت الوزارة رفضها الكامل لقرار تكليف مدير عام جديد، معبرة عن رفضها للإجراءات الصورية لعملية الاستلام والتسليم التي جرت في منزل وكيل المحافظة لشؤون مديريات الوادي والصحراء، أمس الثلاثاء، وما أعقبه من نشر في وسائل الإعلام. كما وجهت الوزارة باستمرار عمل المدير العام السابق رياض الجهوري في منصبه.

ودعت رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، واعضاء مجلس القيادة، ورئيس الحكومة أحمد عوض بن مبارك، بوضع حد لمثل هذه المخالفات القانونية وتجاوز الصلاحيات التي حددها قانون السلطة المحلية والتعدي على صلاحيات السلطة المركزية.


Create Account



Log In Your Account