وزير الخارجية يتحدث عن ثلاث مسائل لحل الأزمة... ماهي؟
الأربعاء 02 ديسمبر ,2020 الساعة: 08:38 مساءً
متابعات

وضع وزير الخارجية محمد الحضرمي، الأربعاء، ثلاث مسائل لحل الأزمة في البلاد، محذرًا من انعكاسات إطالة أمد الحرب في اليمن على المنطقة.

وقال الحضرمي في كلمة له عبر تقنية الإتصال المرئي، في منتدى روما لحوارات المتوسط في نسخته السادسة المنعقد حالياً في العاصمة الإيطالية روما "إن "إطالة أمد الحرب في اليمن سينعكس سلبا على المنطقة نظرا للموقع الجغرافي الاستراتيجي لليمن" وفق وكالة الأنباء الرسمية سبأ.

وأشار وزير الخارجية في الجلسة التي حملت عنوان "وضع تصور لبنية أمنية جديدة في الخليج"، الى الترابط بين الوضع في اليمن وأمن منطقة الخليج.

وأضاف الحضرمي، أن حل مشكلة اليمن يعتمد على ثلاث مسائل وهي "عدم تصوير اليمن كمجرد أزمة إنسانية، وإلزام إيران بتغيير سياستها والكف عن التدخل في الشؤون الداخلية لليمن، وانهاء الانقسام الداخلي وتنفيذ اتفاق الرياض".

وحمّل وزير الخارجية ميليشيا الحوثي الانقلابية مسؤولية ما يجري في اليمن من حرب ومآسي، مشيرًا إلى انفتاح الحكومة وتعاملها بمرونة مع الجهود والدعوات الأممية والدولية لإنهاء الحرب واحلال السلام .

وتبذل الأمم المتحدة منذ سنوات جهودا لوقف القتال في اليمن، وإقناع الأطراف بالعودة إلى طاولة المفاوضات، لكن مبعوثها مارتن غريفيث أخفق في تحقيق أي تقدم يذكر خصوصا على صعيد اتفاق استوكهولم الذي تم توقيعه في ديسمبر 2018 ومازال حبرا على ورق حتى الآن.

ومنذ 2014 يشهد اليمن حرباً بين المتمرّدين الحوثيين والقوات الموالية للحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا، وسط عجز أممي في إقناع أطراف النزاع بالتوصل إلى اتفاق لإنهاء الحرب التي قتل فيها آلاف المدنيين منذ بداية عمليات التحالف في 26 آذار/مارس 2015.

وفي الحرب المستمرة في البلاد منذ نحو ست سنوات، قتل 12 ألف مدنيًا بينهم مئات الأطفال والنساء وفق تقديرات الأمم المتحدة.

وبالإضافة إلى الضحايا، لا يزال هناك 3,3 ملايين نازح، فيما يحتاج أكثر من ثلثي السكان الى المساعدات الإنسانية، بحسب الأمم المتحدة التي تصف الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها الأسوأ في العالم حاليا.


Create Account



Log In Your Account