منظمة تطالب بتحرك دولي لمحاسبة الحوثيين على جرائمهم بحق المدنيين في تعز
السبت 12 ديسمبر ,2020 الساعة: 03:13 مساءً
تعز

دانت منظمة سام للحقوق والحريات، اليوم السبت، قصف الحوثيين لمقر نادي رياضي ومقتل لاعب كرة قدم سابق في مدينة تعز جنوبي غرب اليمن.

وصباح اليوم تعرض مقر النادي الأهلي، الواقع بمنطقة الجحملية للقصف من قبل مليشيا الحوثي المتمركزة في تبة سوفتيل شرق المدينة، ما أدى إلى مقتل مقتل لاعب كرة القدم السابق ناصر محمد محسن الريمي وابنه عمران وإصابة طفلين آخرين.

واعتبرت سام في بيان لها، الحادثة بأنها "جريمة حرب مكتملة الأركان".

ومنذ بداية الحرب بمحافظة تعز في مارس 2015، قتل مئات الأطفال وأصيب العشرات جراء تعرضهم للقنص المباشر أو الاستهداف من خلال القصف المدفعي على الأحياء السكنية من قبل الحوثيين.

وقالت المنظمة إن "استمرار استهداف الأعيان المدنية في مدينة تعز بشكل يومي وسقوط ضحايا، رغم النداءات الدولية، فعل ممنهج  ومتعمد يستوجب تحركاً أكثر قوة ووضوح  لمحاسبة مرتكبيها".

وخلال شهري أكتوبر ونوفمبر الماضيين، قُتل واصيب 110 مدنيا في محافظة تعز، وفق بيان صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية باليمن.


Create Account



Log In Your Account