بعد ثلاث سنوات من الانتظار.. وفاة والدة أحد المخفيين قسرا بـ"عدن"
الخميس 17 ديسمبر ,2020 الساعة: 09:59 مساءً
متابعات

توفيت والدة أحد المخفيين قسرا، اليوم الخميس، بالعاصمة المؤقتة عدن؛ بعد انتظار دام أكثر من ثلاثة أعوام بعودة ابنها الذي يقبع في سجن قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة اماراتيًا.

وقالت رابطة أمهات المختطفين (حقوقية غير حكومية)، في بيان لها، إن والدة المخفي قسرا "محمد صالح العلواني"، توفيت فجر اليوم، وهي تحلم باحتضان ولدها، منذ ثلاثة أعوام.

واشارت إلى أن العلواني تم اخفاؤه قسراً 24/2/2017 من محافظة عدن الخاضعة لسيطرة المجلس الانتقالي المدعوم اماراتيًا.

وفي مارس/ آذار 2018، أصدرت النيابة الجزائية في عدن قرارا بالإفراج عن المعتقلين في سجن "بئر أحمد"، ممن لم يثبت تورطهم بارتكاب أعمال جنائية، إلا أنه لم يتم تنفيذ القرار حتى اليوم.

وحسب منظمات دولية حقوقية، بينها "هيومن رايتس ووتش"، توجد في عدن مرافق احتجاز غير رسمية وسجون سرية تشرف عليها أبوظبي، ويتم منع أهالي المعتقلين من زيارتهم.

ويتحكم المجلس الانتقالي بزمام الأمور في عدن، منذ أغسطس/ آب الماضي، وتشهد المدينة تردي في الوضع الاقتصادي و الصحي والخدمي، فضلاً عن الفوضى الأمنية وتزايد الانتهاكات بحق المدنيين.

 


Create Account



Log In Your Account