الحكومة تطلب من الأمم المتحدة المشاركة في تحقيقات مطار عدن
الخميس 31 ديسمبر ,2020 الساعة: 06:19 مساءً
متابعة خاصة

قال وزير الخارجية، أحمد عوض بن مبارك، اليوم الخميس، إن حكومته وجهت رسالة إلى الأمم المتحدة لمطالبتها بالمشاركة في تحقيقات مطار عدن.

وأضاف في تصريحات لقناة "الشرق" السعودية، أن الأدلة "تؤكد دون شك" تورط الحوثيين في استهداف مطار عدن.

وأشار إلى أن كل مكونات اتفاق الرياض حضرت اجتماع الحكومة اليوم.

وقال "حققنا التصالح الداخلي بين المكونات المختلفة وهدفنا التهيئة للسلام".

واعتبر وزير الخارجية استهداف مطار عدن "رسالة حوثية" تجاه هدف السلام.


وفي وقت سابق الخميس، اتهم رئيس الحكومة الجديدة معين عبدالملك، خبراء إيرانيين بالمساهمة في الهجوم على مطار عدن.

وقال عبدالملك في أول اجتماع عقدته الحكومة عقب عودتها إلى عدن، إن "المؤشرات الأولية للتحقيقات في الهجوم الإرهابي على مطار عدن تشير إلى وقوف مليشيا الحوثي الانقلابية وراء ذلك".

وأضاف "الهجوم تم من خلال صواريخ موجهة، هناك معلومات استخباراتية وعسكرية عن وجود خبراء إيرانيين لتولي هذه الأعمال".

وبينما لم يصدر تعليق إيراني حتى الساعة على اتهامات بالمساهمة في هجوم مطار عدن، أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، الهجوم وأعرب عن تعاطفه مع أسر الضحايا.

واعتبر زاده في بيان، أن "مثل هذه الممارسات العنيفة وقتل المدنيين هي نتيجة وجهة نظر المحتلين الذين جلبوا الدمار و الانقسام و أبشع كارثة بشرية إلى كافة الأراضي اليمنية تحت عنوان ما يعرف بالتحالف".

وارتفعت حصيلة تفجيرات مطار عدن التي وقعت الأربعاء تزامنا مع وصول الحكومة الجديدة من العاصمة السعودية الرياض، إلى 26 قتيلا وأكثر من 100 جريح، وفق بيان حكومي الخميس.


Create Account



Log In Your Account