تعهد بالوفاء للرئيس وحذر من تشويه" النخبة" المدعومة إماراتيا... محافظ حضرموت : المهام العسكرية والأمنية ستتضاعف في 2021
السبت 09 يناير ,2021 الساعة: 10:22 مساءً
متابعة خاصة

قال محافظ محافظة حضرموت فرج البحسني، إنه لن يسمح لأي شخص" أن يشوّه الوجه المشرّف الذي ظهر به جندي النخبة والأمن في حضرموت"، متعهد في الوقت ذاته بالوفاء لرئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي. 

وقوات النخبة الحضرمية هي قوات تم تشكيلها من قبل قوات التحالف العربي تحت إشراف دولة الامارات ويقوم ضباطها بتدريب تلك القوات وتمّ تزويدها بالدبابات والأسلحة والأمور اللوجستية. 

وتقود الامارات وهي الدولة الثانية بالتحالف الذي تقوده السعودية لدعم الشرعية ضد الحوثيين، حربا واسعة ضد شرعية الرئيس هادي ودعمت انقلابا في عدن بأغسطس 2019 وتسيطر على المنافذ والمناطق الحيوية بالبلاد ومنها ارخبيل سقطرى وميناء بلحاف شبوة لتصدير الغاز. 

وأوضح البحسني، وهو قائد المنطقة العسكرية الثانية الى جانب منصبه كمحافظ، أن قيادة السلطة المحلية والعسكرية والأمنية لن تسمح بالعودة لبعض السلبيات في المجال العسكري والأمني والمدني التي نبذها المجتمع والمواطنون ولن تسمح لأي شخص يشوّه الوجه المشرّف الذي ظهر به جندي النخبة وجندي الأمن في حضرموت، حد تعبيره.

وأكد خلال ترأسه اللقاء السنوي لقادة وضباط المنطقة العسكرية الثانية والأمن بساحل حضرموت، المحافظ البحسني أن العام الماضي 2020 شهد نجاحات في المؤسسة العسكرية والأمنية رغم ظروف جائحة كورونا. 

وأشار محافظ حضرموت إلى أن المهام العسكرية والأمنية ستتضاعف خلال العام الجديد 2021م. 

وقال "إن قيادة السلطة المحلية والقيادة العسكرية والأمنية بحضرموت ستكرم المبرزين في الأجهزة العسكرية والأمنية وفق تقييم دقيق في الحفل السنوي لتحرير ساحل حضرموت في الـ24 من ابريل 2021 إسوة بالتكريم لـ104 من المبرزين في المرافق الحكومية والمجالات الابداعية يوم الخميس الماضي.

وشدد المحافظ البحسني على قادة وضباط الوحدات والألوية العسكرية والأجهزة الأمنية برفع مستوى التدريب والإعداد الجيد للجندي والتناسق القتالي. 

وأكد توجه السلطة المحلية بالمحافظة لدعم المؤسسة الأمنية بالمعدات والأجهزة الحديثة لضبط ومكافحة الجريمة والعمل على استكمال مبنى الجوازات بإدارة الأمن ودعم جهود إدارة مكافحة المخدرات وقوات خفر السواحل، 


Create Account



Log In Your Account