هل منح قرار "الحوثية جماعة إرهابية" ضوءا أخضرا للحكومة للتخلي عن اتفاق "استوكهولم"؟
الإثنين 11 يناير ,2021 الساعة: 09:03 مساءً
متابعة خاصة

أكد الباحث عادل دشيلة، أن القرار الامريكي الذي صنف المليشيا الحوثية كجماعة ارهابية، قد أنهى التحرك السياسي للجماعة، ما يفسح المجال للحكومة الشرعية للتخلي عن التزاماتها التي وقعتها مع الحوثيين. 

وقال دشيلة في تغريدة له على منصة تويتر، إنه "‏بموجب القرار الأمريكي لن يستطيع الحوثيون التحرك سياسيًا؛ لأنّ جماعتهم منظمة إرهابية". 

وأكد الباحث دشيلة " تستطيع الحكومة اليمنية التخلي عن التزاماتها فيما يخص اتفاق ستوكهولم، والبحث عن بدائل أخرى للتعامل مع المنظمة الإرهابية الحوثية". 

ودعا الحكومة الشرعية الى سرعة إيجاد آلية للتعامل مع المؤسسات المالية الدولية.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، تصنيف الحوثيين "منظمة إرهابية"، وفرض عقوبات على زعيمها عبدالملك الحوثي والقياديين فيها، عبدالخالق الحوثي وعبدالله يحيى الحكيم.

وتسيطر مليشيا الحوثي الحوثيون على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر 2014.

وفي رده على القرار الامريكي، هدد الناطق الرسمي باسم الحوثيين ورئيس وفدها المفاوض في مشاورات السلام محمد عبد السلام، الولايات المتحدة الأمريكية، بالتعامل معها بالمثل، إذا لم تتراجع عن إعلانها تصنيف الجماعة منظمة إرهابية أجنبية.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن عبدالسلام، قوله "إذا لم يحصل مراجعة جادة فسيفرض علينا هذا الموقف أن نتعامل مع الأمريكيين بالمثل في ملفات كثيرة".

وزعم عبدالسلام، أن "إدارة ترامب فشلت في هذه المرحلة في كل الملفات في المنطقة وعززت من إيجاد حالة سخط كبير ضدها وضد حلفائها الأساسيين السعودية وإسرائيل".


Create Account



Log In Your Account