وزير يمني سابق يحذر من اقتراب "الانهيار الكبير" للدولة ويتحدث عن ظهور مقدماته
السبت 30 يناير ,2021 الساعة: 09:38 مساءً
متابعة خاصة

حذر وزير سابق بالحكومة اليمنية، من اقتراب الانهيار الكبير للدولة، مؤكدا ان مقدماته بدأت بالظهور. 

وقال فهد كفاين، وزير الثروة السمكية السابق في الحكومة اليمنية، إن مقدمات الانهيار الكبير للدولة بدأت تظهر بوضوح. 

وأوضح كفاين في تغريدات له على تويتر، أن "‏الاستقطاب الحاد الذي تتعرض له الشخصيات والنخب السياسية والعسكرية اليمنية والمكونات والناشطين والانقسام والتشظي الذي يتعرض له البلد مقدمة واضحة لتفتيته وإطالة أمد المعاناة والوصول بالمحصلة إلى الانهيار الكبير" .

واضاف  " أول ما تنقسم النخب حول ثوابتها الوطنية وأسس الدولة حينها لم تعد ضمن ذلك المشروع وتبدأ المشاريع الصغيرة المفتتة للوطن".

ونوه كفاين الى ان "‏المعارضة السياسية مختلفة تماما عن الخصومة والإنقسام. والقبول بالاخر مع انتقاده ومعارضته سياسيا يختلف عن رفضه مجملا و محاولة إلغائه".

ولفت كفاين الى ان" ‏المشروع الوطني في كل بلدان العالم مشروع واحد لايقبل الانقسام بشقيه السلطة والمعارضة مهما تعمق الخلاف واستمر". 

وأكد الوزير السابق كفاين أن البلد يفتقد للنقد البناء والتناول الموضوعي للمشاكل والإسهام في وضع الحلول والمعالجات.

وتابع "القصور في العمل لا يعني بالضرورة الإنهيار لكنّ تقبلّه واستمراره دون محاولة تحسين ، بداية النهاية".

ومنذ بداية الحرب، تنافست السعودية والامارات ودول أخرى على استقطاب مسئولين وسياسيين وعسكريين وكتاب وصحفيين ومثقفين، ومن خلال من تمكنت تلك الدول من استقطابهم لصالحها، عملت على توجيه الرأي العام للعمل معها بطريقة غير مباشرة من خلال الصمت على ممارساتها ضد اليمن والشرعية. 


Create Account



Log In Your Account