سياسي ناصري مقرب من الحوثيين : مفاوضات متقدمة في عدة دول لإنهاء الحرب تشترط سيطرة حوثية على مأرب
الإثنين 08 فبراير ,2021 الساعة: 08:49 مساءً
متابعة خاصة

كشف سياسي مقرب من مليشيا الحوثي عن مفاوضات تجري في عدة عواصم بالمنطقة والعالم لحل الصراع في اليمن، مشيرا إلى أنها بلغت مرحلة متقدمة.

وقال عبدالله سلام الحكيمي وهو كاتب صحفي وسياسي  ناصري سابق ، يعمل مع مليشيا الحوثي حاليا،  إن المفاوضات بلغت مرحلة متقدمة، وكشف أن تلك المفاوضات لها توافقات دولية داعمة.

وأشار في تغريدات على صفحته بتويتر طالعها الحرف28 إلى أن المفاوضات تتكون من مبادرة إيران حول اليمن قبل أربع سنوات،( وتنص على وقف شامل للحرب أولا، ثم مساعدات إنسانية ومفاوضات يمنية يمنية وكررها مسؤولون إيرانيون في وسائل إعلامهم أمس واليوم أثناء زيارة غريفيت لطهران).

وقال الحكيمي إن المبادرة تشمل أيضا مبادرة "الإعلان المشترك" الذي تقدم بها غريفيت مطلع العام الماضي وتنص على وقف للعمليات العسكرية، وإجراءات اقتصادية تشمل تقاسم عائدات النفط والغاز بين الحكومة والحوثيين، بالإضافة إلى فتح الموانئ والمطارات).

لكن  الحكيمي قال إن تلك المبادرات لن تتقدم بدون سيطرة مليشيا الحوثي على مأرب.

وقال إن السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط "ستكون محور الزاوية وسينتج عنها تعادل في ميزان القوى على الأرض" وهو ما يفسر الهجوم الحوثي الشامل على مأرب منذ الأمس .


Create Account



Log In Your Account