مقتل وإصابة شابين إثيوبيين في الضالع
الثلاثاء 09 فبراير ,2021 الساعة: 08:37 مساءً
متابعة خاصة

قتل مدني وأصيب آخر، الثلاثاء، إثر انفجار لغم زرعته مليشيات الحوثي في محافظة الضالع جنوبي اليمن، حسبما أفاد موقع وزارة الدفاع.

ونقل موقع الوزارة "سبتمبر نت" عن مصادر محلية قولها، إن "لغماً أرضياً انفجر بشابين، من المهاجرين الإثيوبيين، أسفر عن مقتل أحدهم وجرح الآخر، أثناء مرورهما في طريق المصفرة بقرية محقن الواقعة جنوب مديرية دمت".

وأضافت المصادر أن جروح الشاب المصاب خطيرة ونقل على إثرها إلى أحد المستوصفات في مدينة دمت، لتلقي العلاج.

وتتهم الحكومة الشرعية، الحوثيين بزراعة أكثر من مليون لغم في المحافظات اليمنية منذ بداية الحرب مطلع العام 2015، في نسبة هي الأعلى منذ الحرب العالمية الثانية.

ويعد اليمن وجهة لمهاجرين من دول القرن الإفريقي، لا سيما إثيوبيا والصومال، ويهدف العديد منهم الانتقال في رحلتهم الصعبة، إلى دول الخليج، خصوصا السعودية.

وتتهم منظمات حقوقية أطراف النزاع في اليمن بطرد وقتل مهاجرين إثيوبيين.

وفي 13 أغسطس 2020، قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية، إن "الحوثيين طردوا قسرا آلاف المهاجرين الإثيوبيين من شمال اليمن في أبريل (نيسان)".

ونقلت المنظمة عن مهاجرين قولهم، إنه في 16 أبريل/نيسان (عام 2020) اعتقل مقاتلون حوثيون بزي عسكري أخضر بقسوة بالغة آلاف الإثيوبيين في الغار، وهي قرية يقطن فيها بشكل غير رسمي المهاجرون في محافظة صعدة".

ومنذ 2014 يشهد اليمن حرباً بين المتمرّدين الحوثيين والقوات الموالية لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، وسط عجز أممي في إقناع أطراف النزاع بالتوصل إلى اتفاق لإنهاء الحرب التي قتل فيها آلاف المدنيين منذ بداية عمليات التحالف في 26 آذار/مارس 2015.

وقتل وأصيب 12 ألف مدنيًا بينهم مئات الأطفال والنساء في النزاع المتواصل منذ نحو ست سنوات.



Create Account



Log In Your Account