مليشيا الحوثي تقول إنها ستفرض رقابة مشددة على أي منسحب من جبهات مأرب
الإثنين 22 فبراير ,2021 الساعة: 09:40 صباحاً
متابعات خاصة

فرضت مليشيا الحوثي عددا من الشروط على أي مقاتل ضدها ينسحب من الجبهات ويعود إلى مناطق سيطرتها، في خضم تحركات تجريها مع شيوخ قبائل موالين لها يحاولون شق الجيش والقبائل المناهضين لها.

وفي السياق قال أبوعلي الحاكم المسؤول الرئيسي بمليشيا الحوثي والمصنف إرهابيا وعليه عقوبات دولية إن العائدين سيخضعون لمراقبة مشددة من مليشياته، وفق ما ورد في وكالة سبأ الحوثية أمس الأحد.

وأضاف الحاكم أن أي عائد ستنطبق عليه إجراءات حوثية مشددة للتأكد من أنه لا يعمل ضدهم من داخل صنعاء، وقال مصدر مطلع إن ذلك يعني الزج بهم في إقامة جبرية ومن ثم خطفهم واعتقالهم في أي لحظة، حيث تكون التهمة جاهزة بأنه ما زال عدوا للمليشيا.

وقال محمد البخيتي مسؤول بمليشيا الحوثي يعمل محافظا لذمار داخل المليشيا  إن أي عائد محتمل يعود بالتهريب أو بالتواصل مع غير المركز الحوثي لاستقبال العائدين سيكون مصيره الخطف والأسر، وسيرتبط مصيره بمصير صفقات الأسرى، ولن يعتبروه عائدا.

وقال الشيخ القبلي الحوثي حنين قطينة إن دعوة المليشيا الحوثية وشيوخ القبائل الموالين لها إلى أبناء القبائل المقاتلين ضد الحوثي، ليست من ضعف عبدالملك الحوثي، في إشارة إلى نية مبكرة للاعتداء على أي عائد محتمل. 

وفشلت المليشيا الحوثية في استقطاب أي فرد من أفراد الجيش في إطار معركة الدفاع عن مأرب، وعلى العكس من ذلك خلقت معركة مأرب تلاحما شعبيا لم يكن موجودا طوال السنوات الست الماضية.


Create Account



Log In Your Account