حلم الحصول على قلم ودفتر يعرض مختطفين في سجون الحوثي لتعذيب وحشي أصاب بعضهم بعاهات وإعاقات مستديمة
الأحد 07 مارس ,2021 الساعة: 11:42 مساءً
متابعة خاصة

كشف مختطفون في سجون المليشيا الحوثية،  اثناء جلسة محاكمة لهم عقدتها، الشعبه الجزائيه الإستئنافيه المتخصصة بصنعاء، اليوم الأحد، وهم المختطفين ال36 نصرالسلامي وآخرين، عن تعرضهم لجرائم تعذيب وحشية بسبب حلمهم بالحصول على اقلام ودفاتر.
والمعتقلين ال36، سبق وصدر بحقهم حكم من المحكمه الإبتدائية الجزائية المتخصصة بصنعاء قضى بالإعدام تعزيرا لثلاثين منهم وستة براءة فيما تم الإفراج عن ثمانيه من المحكوم عليهم بالإعدام بصفقة تبادل الأسرى. 

وقال محامي المعتقلين عبدالمجيد صبرة، ان 22 معتقلا يقبعون في سجن الأمن والمخابرات، احدهم وهو عبد العزيز أحمد محمد الحكمي، أفاد زملائه أنه معاق، بسبب التعذيب الذي تعرض له بعد اكتشاف ادارة السجن وجود قلم بحوزته. 

ونقل صبرة عن البروفيسور يوسف البواب قوله " منذ إعتقالي في 2016م وأنا أطالب بقلم ودفتر وأطالب باللابتوب المتضمن أبحاثي لكن دون جدوى رغم تكرار طلبنا أمام النيابه والمحكمه الجزائية الإبتدائية. 

وأضاف البواب" النيابه لم تكلف نفسها للقيام بزيارتنا والتعرف على اوضاعنا في السجن فلنا حقوق يجب أن نحصل عليها وليست هبه من أحد". 

وقال صبرة ان المعتقلين، الذين اعتقلوا في 2015 و2016م، تعرضوا للإخفاء القسري والسجن الإنفرادي في غرف ضيقه تنعدم فيها التهويه والإضاءة وتفتقد لأدنى المقومات الإنسانيه المتطلبة في السجون والمنشآت العقابية. 

واضاف ان فترة الإخفاء القسري لهؤلاء المعتقلين تراوحت مابين ستة اشهر إلى ثلاثة اشهر بعد فترة إعتقالهم، مؤكدا انهم تعرضوا خلالها لصنوف من التعذيب الجسدي والمعنوي والإهمال الصحي 

وقال إن التعذيب الذي تعرضوا له لم يقتصر على فترة الإخفاء القسري فحسب بل وأثناء فترة التحقيق والمحاكمة. 

وأكد انهم كانوا يتعرضون للتعذيب أحيانا لأسباب تعد من حيث الأساس حق للمعتقل الحصول عليها ومن تلك الأسباب وجود قلم مع المعتقلين. 

واضاف ان بعض المعتقلين أفاد  أن إدارة السجن قامت بالتفتيش وعثروا على قلم مع أحدهم وتعرضوا بسبب ذلك لتعذيب شديد ومن بين هؤلاء المعتقل عبد العزيز الحكمي والمصاب حاليا بالشلل بسبب ذلك التعذيب وما سبقه من تعذيب أثناء فترة الإخفاء القسري 

وأصيب بعض هؤلاء المعتقلين بسبب ذلك التعذيب بالفشل الكلوي وهو المعتقل عبدالله المسوري المفرج عنه بصفقة تبادل الأسرى، وفق صبرة. 

وتساءل المعتقلون في الجلسة وفق صبرة "هل يعقل أن تسمح إدارة سجن لمعتقل أن يكون لديه قلم وفي نفس الوقت يتعرض معتقل آخر للتعذيب الشديد بسبب وجود قلم؟". 

وتتهم المليشيا الحوثية، المعتقلين بالرصد ورفع إحداثيات خلال فتره زمنيه محددة للتحالف. 

لكن صبرة يؤكد بطلان تلك الدعاوى، مشيرا أن كل التهم الموجهه لهم هي تهم سياسيه ملفقه لا أصل لها في الواقع. 



Create Account



Log In Your Account