وصول 4 سفن نفطية .. الحكومة تحذّر الحوثيين من نهب عائدات الوقود
الخميس 25 مارس ,2021 الساعة: 08:42 مساءً
الحرف28- متابعات

حذرت الحكومة، الخميس، جماعة الحوثي من "نهب عائدات واردات مشتقات النفط عبر ميناء الحديدة، من ضرائب وجمارك ورسوم قانونية".

وقال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني ، في تغريدات عبر تويتر، إن "الحكومة منحت تصاريح للمنظمات الدولية لإدخال السفن النفطية للأعمال الإنسانية والإغاثية دون قيد أو شرط، منذ تعثر آلية الرقابة على إيرادات ميناء الحديدة".

ودعا الإرياني، المجتمع الدولي والأمم المتحدة لتفعيل آلية الرقابة على إيرادات ميناء الحديدة لصرف مرتبات الموظفين الحكوميين.

واتهم الحوثيين "بنهب إيرادات جميع السفن التي منحت تلك الاستثناءات خلال العام2020، وتجاوزت عائداتها أكثر من 13 مليار ريال".

ومنذ 2019، جرت ترتيبات برعاية أممية لتخصيص عائدات ميناء الحديدة المحصلة من جمارك الوقود وغيرها من السلع عبر فتح حساب في البنك المركزي بـ "الحديدة"، لسداد رواتب الموظفين في أنحاء البلاد، فيما تتهم الحكومة الحوثيين بعدم الالتزام بهذه الآلية.

كما دعا للضغط على جماعة الحوثي لوقف التلاعب بالمشتقات النفطية، وافتعال السوق السوداء، وعدم تحويل تجارة الوقود إلى مدخل لمضاعفة معاناة المواطنين وتمويل حروبها العبثية، حد قوله.

يأتي تصريح الوزير بالتزامن مع إعلان جماعة الحوثي، وصول 4 سفن تحمل وقودًا إلى ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرتها منذ خمسة أعوام.

وقال عمار الأضرعي، المدير العام التنفيذي لشركة النفط اليمنية (خاضعة للحوثيين)، في بيان، إنه "تم الإفراج عن 4 سفن نفطية وصلت إلى غاطس ميناء الحديدة".

وأوضح أن إحدى هذه السفن تحمل "ديزل" للاستهلاك العام، فيما الثانية تقل "ديزل" خاص بالمصانع، والثالثة غاز لمصانع القطاع الخاص، والرابعة تحمل "مازوت" لمصانع الأسمنت.

وأضاف الأضرعي: "تم منع 10 سفن أخرى تحمل وقود البنزين والديزل من الوصول لميناء الحديدة، ولا زالت محتجزة أمام منطقة جيزان" (جنوب غربي السعودية).

والأربعاء، أعلنت الحكومة ، السماح بدخول سفن نفطية إلى ميناء الحديدة "للتخفيف من وطأة الوضع الإنساني"، فيما اعتبرت جماعة الحوثي أن ذلك يمثل "استحقاقا قانونيا".


Create Account



Log In Your Account