تقرير حقوقي : الحوثيون ارتكبوا أكثر من 14 ألف 680 انتهاكا بمارب
الأحد 28 مارس ,2021 الساعة: 10:57 مساءً
متابعة خاصة

كشف تقرير حقوقي رسمي، عن ارتكاب المليشيا الحوثية لأكثر من 14 ألفا و600  انتهاك في محافظة مارب خلال ست سنوات من أغسطس 2014 وحتى ديسمبر 2020م، تنوعت بين 12 نوعاً من الانتهاكات الجسيمة التي طالت المدنيين والمنشآت العامة والخاصة في المحافظة.
واوضح التقرير الصادر عن  مكتب حقوق الإنسان بمحافظة مأرب ،اليوم، أنه  وثق 14 ألفا و ( 680 ) انتهاكاً ارتكبتها المليشيا الحوثية تنوعت بين 12 نوعاً من الانتهاكات الجسيمة التي طالت المدنيين والمنشآت العامة والخاصة في المحافظة.

وقال  مدير عام مكتب حقوق الإنسان بمحافظة مأرب، عبد ربه جديع في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بالمحافظة : إن الانتهاكات الموثقة شملت (615) حالة قتل عمد طالت المدنيين منهم (146) مدنياً قتلوا بالألغام التي زرعتها المليشيا في المحافظة و(469) مدنياً قتلوا بالصواريخ البالستية والمقذوفات التي أطلقتها المليشيا على الأحياء السكنية المكتظة بالسكان بالإضافة إلى إصابة (1512) مدنياً منهم (393) مدنياً أصيبوا بالألغام و (1119) مدنياً أصيبوا بالصواريخ والمقذوفات الحوثية المتنوعة. 

وأضاف: كما رصد فريق الرصد الميداني التابع لمكتب حقوق الإنسان خلال فترة إعداد التقرير (391) حالة اعتقال و(109) حالات إخفاء قسري بالإضافة إلى (43) حالة تعذيب في سجون المليشيا في عدة محافظات، فضلا عن تهجير ونزوح (8912) أسرة من عدة مديريات بمحافظة مأرب.

وكشف مدير مكتب حقوق الإنسان بمأرب، أن التقرير وثق (148) انتهاكا طالت منشآت عامة أسفر عنها تدمير (39) منشأة عامة تدميرا كليا بالإضافة إلى تدمير (109) منشآت عامة تدميرا جزئيا، فضلاً عن توثيق (2322) انتهاكاً ارتكبتها المليشيا الحوثية طالت منشئات خاصة في مأرب نتج عنها تدمير كلي لـ (596) منشأة خاصة وتضرر جزئي لـ (1726) منشأة خاصة أخرى في عموم مديريات المحافظة.

وأشار إلى أن التقرير رصد (26) حالة تفجير منشآت عامة وخاصة قامت بها مليشيا الحوثي في محافظة مأرب منها تفجير مسجد في مديرية صرواح ومدرسة في آل صلاح بمديرية مجزر، وكذا تفجير (24) منزلاً لمواطنين في مديريات مجزر وصرواح بالإضافة إلى توثيق (69) حالة اعتداء على منشآت ومرافق طبية و (16) حالة إعاقة ومنع وصول مساعدات إنسانية و(7) حالات اعتداء على أعيان وأماكن أثرية وتاريخية في المحافظة .

بدوره تحدث مدير إدارة المخيمات في الوحدة التنفيذية للنازحين بمأرب خالد الشجني عن الانتهاكات التي طالت مخيمات وتجمعات النازحين في المحافظة خلال الفترة الماضية.. مؤكدا أن القصف المدفعي والصاروخي الذي شنته المليشيا الإرهابية على عدد من مخيمات النزوح في المحافظة خلال الفترة من يناير 2020 إلى مارس 2021 أدى إلى إغلاق 27 مخيما، وتهجير أكثر من (2671) أسرة من تلك المخيمات.

وأشار إلى أن المليشيا تعمدت حرمان النازحين في بعض مخيمات النزوح في مديريات مدغل وصرواح من الحصول على المياه والمساعدات الإنسانية الطارئة متسببة بأوضاع إنسانية مأساوية لهؤلاء النازحين في ظل صمت دولي غير مبرر تجاه مايتعرض له النازحون في المحافظة.

وخلال المؤتمر الصحفي، اكد وكيل محافظة مأرب عبدربه مفتاح أن الجرائم والانتهاكات الحوثية بحق المدنيين في محافظة مأرب لن تسقط بالتقادم وسيتم ملاحقة كل المتورطين في ارتكابها أمام المحاكم المحلية والدولية، معتبرا أن صمت وتغاضي المجتمع الدولي عن هذه الجرائم والانتهاكات وصمة عار في جبين الإنسانية.


Create Account



Log In Your Account