مؤتمر إنساني يطالب الأمم المتحدة بالتدخل لحماية النازحين في مأرب
الخميس 01 أبريل ,2021 الساعة: 09:43 مساءً
الحرف28- متابعات

طالب المؤتمر الإنساني الأول عن النازحين في محافظة مأرب، الخميس، الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، للقيام بمسؤولياتهم القانونية والإنسانية والأخلاقية تجاه ما يتعرض له النازحين والمدنيين في مأرب، من جرائم إنسانية ترتكبها مليشيا الحوثي الانقلابية.

ونظم المؤتمر تكتل 8 مارس من أجل نساء اليمن والائتلاف اليمني للنساء المستقلات بالتنسيق مع الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين، في مدينة مأرب تحت شعار (النازحون في مأرب ما بين القصف الحوثي والأزمة الإنسانية المتفاقمة)، وفق وكالة الأنباء الرسمية (سبأ).

وطالب المشاركون في المؤتمر المنظمات المحلية والاقليمية والدولية إلى تعزيز أنشطتها الإنسانية وتكثيف جهودها الإغاثية ورفع مستوى تدخلاتها الطارئة في محافظة مأرب، بما يتناسب مع حجم الكارثة الإنسانية التي يعيشها النازحين في المحافظة.

ووصف مدير إدارة المخيمات في الوحدة التنفيذية للنازحين خالد الشجني، أوضاع النازحين في مأرب بـ"المأساوية"، مشيرًا الى أن مليشيات الحوثي استهدفت نحو 35 مخيماً وتجمعاً للنازحين بمأرب خلال الـ 15 شهراً الماضية بمختلف الصواريخ والقذائف المدفعية.

وذكر أن الاستهداف تسببت بمقتل وإصابة العشرات من النازحين، وتشريد آلاف الأسر ونزوحها من المخيمات.

وخلال الأسابيع الماضية، تعرضت مخيمات النازحين في مأرب للقصف المتكرر من قبل مليشيات الحوثي ما تسبب بسقوط قتلى وجرحى مدنيين.

وصعّد الحوثيون منذ فبراير/شباط الماضي، هجماتهم على محافظة مأرب الغنية بالنفط.

ومنذ مطلع العام الحالي، فر 14 ألف مدني من مناطق في شمال محافظة مأرب إلى مركز المدينة والمناطق الجنوبية بالمحافظة، وفق تقرير سابق للوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين.

وبحسب الوحدة التنفيذية، فإن هناك نازحين حاليا في 143 مخيما تتركز في منطقة الوادي بمحافظة مأرب وفي عاصمة المحافظة.


Create Account



Log In Your Account