"أوبك+" تقرر زيادة إنتاجية النفط إلى نصف مليون برميل يوميا
الخميس 01 أبريل ,2021 الساعة: 09:56 مساءً
متابعات

قرر منتجو النفط في مجموعة "أوبك+"، الخميس، "زيادة إنتاجهم من النفط بنصف مليون برميل يوميا، على مدى الأشهر الثلاثة من مطلع مايو/أيار وحتى نهاية يوليو/تموز".

جاء ذلك في بيان صدر عقب اجتماع افتراضي لوزراء الطاقة في دول المجموعة.

وأكد وزراء "أوبك+"، في بيانهم، على "الاستمرار في الالتزام بالآلية المتفق عليها بعقد اجتماعات وزارية شهرية لتقييم ظروف السوق، واتخاذ قرار بشأن تعديلات مستوى الإنتاج للشهر التالي؛ بحيث لا يزيد التعديل عن نصف مليون برميل يوميا".

وقال البيان إن السعودية قررت تمديد خفض طوعي في إنتاجها من الخام بمقدار مليون برميل يوميا، حتى نهاية أبريل/نيسان الجاري، للشهر الثالث على التوالي.

وتضم مجموعة "أوبك+" أعضاء "منظمة الدول المصدرة للبترول" (أوبك) بقيادة السعودية، ومنتجين من خارجها بقيادة روسيا.

وفي أبريل 2020، اتفقت المجموعة على تخفيضات تاريخية في الإنتاج، بمقدار 9.7 مليون برميل يوميا، جرى تقليصها منذ أغسطس/آب 2020 وصولا إلى حوالي 7.2 مليون برميل في اليوم.

وبالزيادة الجديدة، اليوم، تتقلص تخفيضات الإنتاج إلى 6.7 مليون برميل، إضافة إلى الخفض السعودي الطوعي بمليون برميل يوميا.

وقال وزراء المجموعة في البيان، اليوم، إن اتفاق أبريل 2020 "ساهم بشكل إيجابي في إعادة التوازن إلى سوق النفط العالمية".

وبلغت نسبة الامتثال الكلي للدول الأعضاء باتفاق التخفيضات 115 بالمئة في فبراير/شباط 2021، وفقا للبيان.

ومنحت المجموعة الدول التي لم تلتزم بحصصها في تخفيضات الإنتاج، مهلة حتى نهاية سبتمبر/أيلول 2021 لتعويض فائض حصصها، على أن تقدم خطط التعويض بحلول 15 أبريل الجاري.

وفقا للبيان، أشاد وزراء "أوبك+" بـ"نهج السياسة الحذرة الذي تتبعه السعودية في الحفاظ على تعديلات طوعية إضافية تبلغ مليون برميل في اليوم في أبريل 2021 للشهر الثالث على التوالي".

ومنذ بدء سريان اتفاق التخفيضات في مايو/أيار 2020 وحتى نهاية فبراير 2021، قال وزراء "أوبك+" إن دول المجموعة حجبت 2.6 مليار برميل من النفط عن الأسواق العالمية؛ "ما أدى إلى تسريع إعادة التوازن إلى سوق النفط".

وأشار الوزراء في بيانهم إلى "تحسن في السوق تدعمه برامج التطعيم العالمية (ضد فيروس كورونا)، وحزم التحفيز في الاقتصادات الرئيسية".

غير أن بيان "أوبك+" قال إن "التقلبات (في أسعار النفط) التي لوحظت في الأسابيع الأخيرة تستدعي اتباع نهج حذر ويقظ في مراقبة تطورات السوق".

وقرر وزراء "أوبك+" عقد اجتماعهم القادم في 28 أبريل.

 

 

المصدر: الأناضول


Create Account



Log In Your Account