أمن عدن يطارد صاحب اللافتة الأشهر "الانتقالي يقتلنا" وناشطة تستنجد بأبناء المدينة لحمايته
السبت 22 مايو ,2021 الساعة: 10:11 مساءً
متابعة خاصة

قال الناشط السياسي أسامه السقاف، إن مدير أمن عدن المحسوب على الشرعية وجه بالقبض عليه، على خلفية رفعه للافتة ضد المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا التي تسيطر على المدينة منذ انقلابها على الشرعية في اغسطس 2019. 

ورفع السقاف خلال مشاركته يوم امس في تظاهرات مناوئة للانتقالي، بعدن لافتة اتهم فيها التحالف السعودي الإماراتي بخطف عدن وتسليمها لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيا، قبل ان تلاقي صورته اثناء رفعه للافتة رواجا وانتشارا واسعا في وسائل الإعلام المحلية المختلفة. 

وأوضح السقاف في فيسبوك، إن مدير أمن عدن اصدر أمر قبض قهري لمدير البحث الجنائي باعتقاله. 

وتساءل السقاف "لماذا يريدوا مصادرة التعبير عن معاناة المواطنين بعدن؟". 

وبعد لحظات من نشر السقاف لخبر امر اعتقاله، نشرت الناشطة لينا صالح، منشورا قالت فيه، إن السقاف يتعرض لمطاردة وملاحقة أمنية ظالمة مشاركته بمظاهرة امس بالمعلا المطالبة بحقوق ابناء عدن من الخدمات والامان والحريات. 

وطالبت صالح أبناء عدن بالوقوف صف واحد ل" حماية الناشط السياسي المدني السلمي اسامه السقاف". 

واستنكرت صالح صدور مثل هذا الامر القهري وان "يتفرغ امن عدن وقواه ومعسكراته واحزمته لمطاردة وتعذيب وسجن المواطنين السلميين، بينما يتجاهل الامن واجهزته مافيات نهب الاراضي وخلايا الاغتيالات التي تغتال الائمة والنشطاء والدعاة والمقاومين،
ويتركها تعبث داخل عدن بسلام واريحية". 

واضافت" صرنا نعيش في عدن في غابة، تغتال وتعتقل وتنتهك حرماتك لمجرد راي او صوت او كلمة قلتها ضد من ينكل بابناء عدن وينهب خيراتهم، ويمارس قمع واقصاء واستبداد ضد الشعب العدني". 

وناشدت صالح المنظمات الحقوقية والانسانية والنشطاء والصحفيين التضامن مع الناشط العدني اسامه السقاف الذي لم يرتكب جريمة ولم يخرج الا سلميا ليطالب بحقوق عادلة ووضع رايه السياسي سلميا.




Create Account



Log In Your Account