على الطريقة الحوثية.. عناصر الانتقالي داخل المؤسسات الحكومية بعدن يستولون على مقراتها
الخميس 03 يونيو ,2021 الساعة: 05:07 مساءً
تقرير خاص

شكا مسؤولون في المؤسسات الحكومية بعدن من استحواذ متصاعد لعناصر انتقالية داخل  الحكومة تعمل على السيطرة على المؤسسات العامة وتعطيلها وتجييرها لصالح الانتقالي الجنوبي وحساباتهم الشخصية.

وتفجرت الصراعات بين موظفين في المؤسسات الحكومية بعدن وأعضاء في الانتقالي يريدون السيطرة على تلك المؤسسات.


ووجهت مديرة مكتب إعلام العاصمة المؤقتة عدن التي تعمل أيضا في الوقت نفسه مع الانتقالي الجنوبي ولصالحه بيانا صارما لكل مراسلي وقنوات الإعلام مطلع مايو الماضي بضرورة الترخيص لأعمالهم أو تجديد تراخيصهم بسرعة.


الأمر الذي حدا بوزير الإعلام بعد تلك الواقعة تجاوزا لصلاحيات مكتب الإعلام واعتداء على وزارة الإعلام نفسها، ووجه وزير الإعلام معمر الإرياني مذكرة إلى محافظ عدن أحمد حامد لملس يشكو فيها مديرة إعلام عدن المعينة من لملس.


تجاهلت هدى خالد الكازمي مديرة إعلام توجيهات الإرياني وعادت وجددت في منتصف مايو الماضي توجيهاتها للصحفيين والعاملين في عدن بالضرورة الترخيص وتجديد الترخيص لدى مكتبها ولم ترد الوزارة بقيادة الإرياني على تحركاتها بعد ذلك.


كانت التحركات التي بدأتها الكازمي هي البداية، لتتطور إلى مجالات جديدة للسيطرة على مؤسسات الدولة على الطريقة الحوثية نفسها في عدة مجالات.


في مؤسسة الثورة هاجم مسؤولون في الانتقالي يعملون في مكتب إعلام عدن، المؤسسة وطلبوا من هم إخلاء الأدوار والمكاتب الخاصة بمؤسسة الثورة لإنشاء صحيفة خاصة تحمل مسمى عدن على حساب صحيفة الثورة الحكومية.


تظهر وثيقة حصل عليها الحرف28 على أن مكتب الإعلام طلب في البدء مكتبا خاصا به، ثم ما لبث أن تطورت مطالبه للصحفيين العاملين في المؤسسة بإخلاء المؤسسة كلها بجميع أعمالهم ومؤسساتهم، دون أي حق قانوني.


حصل الحرف28 على وثائق تفيد بأن ملكية مبنى مؤسسة الثورة في الجمهورية بخور مكسر بعدن، ملك خاص، لم يستلمه الورثة، ويحصلون على إيجاراته، ويعاني من تصدعات نتيجة تقادم المبنى، لكن الانتقاليين يفكرون السيطرة عليه.

وكالة سبأ للأنباء:


أفادت نقابة الصحفيين بأن قياديا في الانتقالي يدعى مختار اليافعي اقتحم الوكالة وطلب منهم مغادرة المبنى الذي يقع في التواهي لإنشاء مبنى وكالة أنباء الجنوب العربي على حساب الوكالة الرسمية.
وطلب من العاملين مغادرة المبنى بالقوة المسلحة.


تفيد معلومات وتوجيهات بأن  لملس وجه بألا أحد يسلم المبنى وأن خلافات تفجرت بين القيادي في الانتقالي أحمد لملس المقال من منصب أمين عام الانتقالي بشكل غامض، وعيدروس الزبيدي رئيس المجلس.


وأشارت وثيقة حصل عليها الحرف28 إلى أن مختار اليافعي عاد أمس الأربعاء لأخذ مقاييس تأثيث مقر وكالة الأنباء اليمنية سبأ وتحويله إلى مقر وكالة أبناء الجنوب العربي بتوجيه من عيدروس الزبيدي الذي أنشأ قبل أيام هيئة انفصالية جديدة بمسمى هيئة الإعلام الجنوبي في عدن.

تأتي هذه التطورات في ظل إرسال الانتقالي الجنوبي الوفد المفاوض له إلى الرياض تحت مسمى استمرار الحوار لتنفيذ الاتفاق مع الحكومة السعودية.


Create Account



Log In Your Account