مسؤول أممي: 300 مهاجر لقوا حتفهم قبالة اليمن
الخميس 24 يونيو ,2021 الساعة: 08:23 مساءً
الحرف28- متابعة خاصة

قال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن، ديفيد جريسلي، الخميس، إن ما يصل إلى 300 مهاجر غرقوا في انقلاب سفينة قبالة سواحل اليمن في الآونة الأخيرة.

وجاء تصريح جريسلي خلال ندوة عبر الانترنت نضمها المجلس الوطني للعلاقات الأمريكية العربية، وفق وكالة "رويترز".

وبدا أن جريسلي يشير إلى عدد من الجثث التي جرفتها الأمواج إلى ساحل منطقة رأس العارة اليمنية المطلة على البحر الأحمر هذا الشهر بعد غرق قارب يشتبه بأنه كان يقل مهاجرين.

وكان مسؤول في السلطة المحلية بمحافظة لحج، قد أعلن يوم 15 يونيو/حزيران الجاري، انتشال 25 جثّة تعود لمهاجرين كانوا يحاولون على ما يبدو بلوغ البلد قبل أن يغرق قاربهم وعلى متنه نحو 200 شخص.

ولم يقدم جريسلي المزيد من التفاصيل حول الحادثة. لكنه لفت إلى أن أزمة المهاجرين تضيف مزيدا من الضغوط على الموقف الإنساني المتردي في اليمن بالفعل.

وفي سياق متصل قال جريسلي: إن الحكومات لم تفي بعد بالتعهدات التي قطعتها في وقت سابق من هذا العام والتي بلغ مجموعها 2.1 مليار دولار للمساعدة في معالجة الأزمة الإنسانية الأليمة الناجمة عن الحرب الأهلية في اليمن.

وقال أيضا إن المنظمات الإنسانية تواجه مشاكل في الوصول إلى حوالي ستة ملايين يمني.

وتبذل الأمم المتحدة منذ سنوات جهودا لوقف القتال في اليمن، وإقناع الأطراف بالعودة إلى طاولة المفاوضات، لكن مبعوثها أخفق في تحقيق أي تقدم يذكر خصوصا على صعيد اتفاق استوكهولم الذي تم توقيعه في ديسمبر 2018 ومازال حبرا على ورق حتى الآن.

وخلّفت الحرب عشرات آلاف القتلى ودفع نحو 80 في المئة من السكّان للاعتماد على الإغاثة وسط أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وفقاً للأمم المتحدة. وتسبّب كذلك بنزوح ملايين الأشخاص وتركَ بلداً بأسره على شفا المجاعة.


Create Account



Log In Your Account