الجيش : خسائر بشرية ومادية جديدة في صفوف الحوثيين بمارب
الأربعاء 30 يونيو ,2021 الساعة: 09:08 مساءً
متابعة خاصة

أعلن الجيش الوطني، اليوم الاربعاء، عن إلحاق خسائر بشرية ومادية, في صفوف المليشيا الحوثية في غرب مأرب، بعد ساعات من خسائر مماثلة في ذات المحافظة وفي محافظة الجوف. 

وقال الموقع الرسمي للجيش الوطني "سبتمبرنت" إن قوات الجيش قصفت بالمدفعية، اليوم الأربعاء، مواقع وتجمعات لمليشيا الحوثي المدعومة من إيران، في أطراف محافظة مأرب. 

وأوضح أن القصف المدفعي استهدف، مواقع المليشيا في جبهة الكسارة، مما أدى إلى مصرع وجرح عدد من عناصرها، وتدمير آليات تابعة لها. 

وأضاف أن مقاتلات تحالف دعم الشرعية، ضاعفت خسائر المليشيا باستهدافها تعزيزات لها، في جبهتي الكسارة والمشجح، وكبدتها خسائر في الأرواح والعتاد، دون ذكر تفاصيل أكثر. 

وفي وقت سابق من اليوم، قال المركز الاعلامي للجيش، إن مقاتلات التحالف شنت، غارات جوية استهدفت تجمعات وآليات قتالية تابعة للمليشيا الحوثية في شرق مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف، وفي غرب محافظة مارب. 

وأوضح أن الغارات تركزت على تجمعات المليشيا الحوثية وآليات قتالية تابعة لها في جبهة النضود شرق مدينة الحزم بمحافظة الجوف، وفي جبهة صرواح غرب مارب. 

وأكد أن الغارات الجوية لطيران التحالف ألحقت بالمليشيا خسائر كبيرة في العتاد والأرواح، دون ذكر مزيد من التفاصيل. 

وتشهد جبهات شمال وشرق الجوف، منذ أسابيع مواجهات عنيفة بين الجيش والمليشيا الحوثية تكبدت الاخيرة خلالها خسائر بشرية ومادية كبيرة دون تحقيق تقدم ملموس لاي من الطرفين، فيما جددت المليشيا مطلع الاسبوع الماضي، هجماتها على أطراف مارب، بعد أسابيع من تراجع حدة المعارك التي اندلعت مطلع فبراير الماضي. 

ومنذ 7 فبراير الماضي، تشن المليشيا الحوثية هجمات عنيفة على جبهات أطراف مأرب، بهدف السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط ومعقل الجيش، لكن الاخير يعلن باستمرار التصدي للهجمات وشن هجمات مضادة بين حين وآخر. 

ومنذ بدء الهجوم، قتل ما لا يقل عن 20 الف عنصر حوثي بنيران الجيش وغارات التحالف، بحسب ما اعلنه الناطث باسم الاخير، قبل أسابيع. 



Create Account



Log In Your Account