ضابطان سعوديان يقدمان على إهانة وزير يمني سابق في المهرة ويحاولان عرقلة دخوله البلاد
الخميس 08 يوليو ,2021 الساعة: 08:42 مساءً
متابعة خاصة

أقدم ضابطان يتبعان القوات السعودية التي تسيطر على محافظة المهرة، على إهانة وزير سابق في الحكومة الشرعية وحاولا عرقلة دخوله البلاد عبر منفذ شحن الحدودي مع سلطنة عُمان. 

وقال وزير الثروة السمكية السابق، فهد كفاين، إن ضابطين سعوديين، تطاولا عليه وتلفظا ضده بألفاظ نابية، وذلك اثناء قيامه بإجراءات الدخول عبر المنفذ اليمني بالمهرة. 

واوضح كفاين أنه اثناء حديثه مع موظف الجمارك بالمنفذ اليمني في محافظة المهرة الذي يربط اليمن بسلطنة عمان، لاكمال اجراءات الدخول إلى البلاد ، فوجئ بشخصين تدخلا في الحديث فجأة وبدأ يرفعان الصوت ويتلفظان بألفاظ نابية وبصيغة استعلاء واضح، حد تعبيره.

كفاين قال انه تساءل بغرابة "أخي أنت من؟" فرد عليه احدهم "أنا الضابط السعودي". 

وأكد كفاين ان حديث الضابطين السعوديين كان ب"طريقة استفزازية وأسلوب غير مقبول". 

‏وتابع كفاين" عرفت نفسي على الشخصين السعوديين بأني وزير سابق في الحكومة اليمنية وهذه المعاملة منك غير مقبولة لي ولا لأي شخص آخر أيا كان. فرد علي بأنه أعرف باللوائح وبالنظام واستمر في رفع الصوت وعرقلة مرورنا". 

وتسيطر القوات السعودية على محافظة المهرة منذ 2017، دون موافقة الشرعية وتوسعت سيطرتها مؤخرا، الى المنافذ البرية والبحرية والجوية للمحافظة وأنشأت معسكرات وسجون للمعارضين لها، لكن تواجد تلك القوات بالمحافظة، يواجه رفضا شعبيا واسعا. 

ويصف أبناء محافظة المهرة، القوات السعودية بالمحافظة بأنه احتلال، ويؤكد" اعتصام المهرة "بشكل مستمر ان المهريين سيواجهون" الاحتلال" بشتى الوسائل حتى طرده من محافظتهم.



Create Account



Log In Your Account