طالبت بوقف التصعيد في الجنوب.. أمريكا : من يفوض استقرار ووحدة اليمن يخاطرون بالتعرض للرد الدولي
الجمعة 09 يوليو ,2021 الساعة: 10:13 صباحاً
متابعة خاصة

دعت الولايات المتحدة الأمريكية، الى وقف التصعيد في المحافظات اليمنية الجنوبية. 

وقالت القائمة بأعمال السفير الامريكي في اليمن "كاي ويستلي" إن الخطاب التصعيدي والإجراءات في محافظات اليمن الجنوبية يجب أن تتوقف. 

وحثت ويستلي جميع الأطراف على العودة إلى الحوار الذى يركز على تنفيذ اتفاق الرياض ووضع مصلحة الشعب اليمني في المقام الأول. 

وأضافت "أولئك الذين يقوضون أمن اليمن واستقراره ووحدته يخاطرون بالتعرض للرد الدولي ومضاعفة المعاناة في اليمن وإطالة أمدها". 
ويسيطر المجلس الانتقالي الجنوبي "الانفصالي" المدعوم إماراتيا،، على العاصمة المؤقتة عدن ومحافظات أخرى منذ انقلابه على الشرعية بدعم الامارات في اغسطس 2019. 

وخلال الاسابيع والاشهر الاخيرة، صعد الانتقالي من إجراءاته وخطابه المعادي ضد الشرعية، وأجبر الحكومة التي يشارك فيها, على مغادرة مدينة عدن بعد اقتحام مقر إقامتها هناك. 

كما عزز الانتقالي, مؤخرا قواته في ابين وسقطرى بقوات واسلحة جديدة، ودفع عناصره في شبوة الخاضعة لسيطرة الشرعية، للخروج بمسيرات، دعمها مسبقا بأسلحة متنوعة، بحسب بيان امنية المحافظة. 

ويرفض الانتقالي تنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض الذي وقع برعاية السعودية في ديسمبر 2019، لانهاء الانقلاب. 

ويتضمن الشق العسكري والأمني سحب الانتقالي لقواته من ابين وعدن، مقابل مشاركته بالحكومة ودمج قواته بقوائم وزارتي الدفاع والداخلية. 



Create Account



Log In Your Account