بمشاركة خبراء دوليين.. انعقاد اللقاء الخاص بإنشاء تحالف للمنظمات بتعز والشيخ المخلافي يؤكد أهمية الخطوة ويوضح الهدف منها
السبت 10 يوليو ,2021 الساعة: 07:25 مساءً
متابعة خاصة


دشنت مؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي، اليوم السبت، بمحافظة تعز، اللقاء الخاص بإنشاء تحالف ملتقى منظمات المجتمع المدني للتنمية، وذلك ترجمة لمخرجات المؤتمر السنوي للمؤسسة . 

وخلال التدشين، أشاد الشيخ حمود سعيد المخلافي رئيس المؤسسة بدور منظمات المجتمع المدني بالمحافظة واستجابتها لإنشاء تحالف منظمات المجتمع المدني لما فيه خدمة التنمية. 

وأكد أن تلبية المنظمات لدعوة المؤسسة لتشكيل التحالف، تشكل بادرة إيجابية متميزة لتوحيد جهود المنظمات بهدف الاسهام الفاعل في تخفيف المعاناة الإنسانية وحدة المآساة الناجمة عن الحرب والحصار المستمرة منذ 7 سنوات. 

وأضاف الشيخ المخلافي أنه " بهذا التحالف سنخوض غمار التنمية بجهود وتنسيق مشترك وتبادل الأدوار من خلال تنفيذ منظومة من المشاريع في مجالات مختلفة وأهمها المشاريع الأكثر قربًا من معاناة الناس سواء الصحية والتعليمية والبنية التحتية بعيدًا عن الأنشطة الفردية حيث لا يتحقق النجاح والنتائج المثمرة والإيجابية إلا بالعمل ضمن منظومة موحدة وترتيب الأولويات والإستجابة بشكل فاعل". 

واعتبر المخلافي أن هذا التحالف" يشكل نقطة ضوء مشرقة وبادرة استثنائية لتوحيد العمل الجماعي للمنظمات بعيدًا عن الإزدواجية". 

واكد ان التحالف سيحدث "تحولات في تنفيذ المشاريع الطارئة والمستدامة وفق آلية مدروسة وخطط علمية تحقق نتائج مثمرة يلمسها الناس في هذه المحافظة تمهيدًا لتوسيع دائرة تحالف منظمات المجتمع المدني لتشمل جميع المحافظات اليمنية". 

وفي افتتاح أعمال اللقاء، أكد المدير التنفيذي للمؤسسة عبد الرحمن حسن، أن المؤسسة تهدف من انعقاد هذا اللقاء إلى بلورة رؤية واضحة وصياغة آلية عمل لتنسيق جهود موسسات المجتمع المدني بما يخدم تعزيز الشراكة والتشبيك للخروج بإنشاء ملتقى موحد لمنظمات المجتمع المدني بالمحافظة وذلك ضمن استراتيجية المؤسسة لتنفيذ المشاريع الكبيرة والمستدامة. 

وأضاف أن اللقاء يعد خطوة أولى عملية تضع الخطوات الأساسية لإنشاء الملتقى وضمان استمراريته وفق أليات ولوائح وهيكل إداري ومؤسسي لتحقيق نجاح هذا التحالف المدني. 

ونوه إلى أن المؤسسة حرصت، على استضافة خبراء دوليين في مجال تنسيق العمل المدني خلال الحروب والازمات لتحقيق مزيد من الفائدة والاستفادة من التجارب الدولية في التنمية بعد الحروب المدمرة. 

من جهته أشاد نائب مدير عام مكتب الشوؤن الاجتماعية فؤاد الفقيه بمبادرة إنشاء تحالف منظمات المجتمع المدني بتعز والذي تفتقده المحافظة لأجل التنسيق ووالعمل المتكامل وايجاد حلول وبناء القدرات وتبادل المعلومات وخلق استجابة فاعلة تواكب حجم التحديات وتلبية الاحتياجات وحشد الامكانيات التي تسهم في تحقيق وتنفيذ المشاريع الإستراتيجية والتنموية التي تفتقد لها محافظة تعز بعيدًا عن الإزدواجية والعشوائية. 

واكد أن مبادرة مؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي لإنشاء تحالف منظمات المجتمع المدني، مبادرة إيجابية ومثمرة كونها تعالج المشكلة التي تعاني منها المحافظة جراء تشتيت الجهود دون تحقيق استفادة حقيقية ومستدامة. 

من جانبه، استعرض الخبير الدولي الدكتور العراقي أنس التكريتي، في مداخلة له، دور المنظمات في الدول التي سقطت فيها الحكومات ودورها كذلك في حالة الكوراث والحروب. 

واكد أن "اليمن يمر بمرحلة كارثية ولابد للمنظمات أن تعمل وفق منظومة موحدة تتضمن مراحل ماقبل الحرب وتركيز دور المنظمات خلال الأزمة وكذلك مرحلة مابعد الحرب والصراع". 

ونوه إلى أن "تحالف منظمات المجتمع المدني خلال الحروب أول خطوة ناجحة لتخفيف المعاناة والاضرار وملامسة الاحتياجات الأساسية للناس والاسهام في عملية البناء وإعادة الإعمار ولفت أنظار العالم لحجم المشكلة والعمل وفق رؤية موحدة يتم من خلالها مخاطبة العالم وصناديق التنمية والاعمار بالاولويات التي تحتاجها تعز مستعرضًا تجارب دولية لتجاوز آثار الحرب في عدد من البلدان التي شهدت حروبًا مدمرة". 

كما استعرض الخبير الدولي الدكتور خضر السوطري ورقة عمل تضمنت نماذج عالمية من تنسيق العمل بين منظمات المجتمع المدني وكيف استطاعت بناء هيكل تنظيمي وتحديد الأولويات بناء على حزمة إجراءات عملية وتحالفات أثمرت نتائج وتجارب متميزة في خدمة التنمية وبناء الإنسان وتجاوز آثار الحروب وأضرارها وأهمية رسم خارطة لجحم الاحتياجات وتخطيط دقيق وتكامل في تقديم المشاريع الفاعلة بالاستعانة بالجهود الدولية للحكومات والصناديق العالمية المستقلة. 

هذا، وشهدت جلسات اللقاء التي عقدت برئاسة الأمين العام للمؤسسة الأستاذ منور الصنوي كلمات ونقاشات من ممثلي منظمات المجتمع المدني تضمنت في مجملها الإشادة بإنشاء تحالف منظمات المجتمع المدني لتوحيد الجهود والرؤى الإستراتيجية الهادفة للتحقيق مؤشرات تنموية. 

واكد ممثلي المنظمات في اللقاء، استعدادهم وتفاعلهم الكبير مع هذه الخطوة العملية، "كخطوة ناجحة ومثمرة تبتكرها المؤسسة لتوحيد قنوات العمل المجتمعي بتعز". 

وتمخض عن اللقاء، تشكيل لجنة لصياغة النظام الأساسي لتحالف منظمات المجتمع المدني.

واتفق الحاضرون على توزيع المهام بحيث تكون جمعية بناء الخيرية رئيسًا ومؤسسة رعاية التنموية مقررًا وعضوية مؤسسة إنسان التنموية ومؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي.

كما تم الاتفاق على عقد جلسات خلال الأسبوع القادم لمناقشة النظام الأساسي وهيكل التحالف للبدء بتنفيذ دوره على أرض الواقع.



Create Account



Log In Your Account