رابطة حقوقية: تدهور صحة المعتقلين في سجن للانتقالي بعدن
الأحد 22 أُغسطس ,2021 الساعة: 08:23 مساءً
الحرف28 - متابعات

حذرت رابطة أمهات المختطفين (حقوقية غير حكومية)، الأحد، من تدهور صحة المعتقلين في بير أحمد بالعاصمة المؤقتة عدن (جنوب اليمن).

وقالت رئيسة رابطة أمهات المختطفين، أمة السلام الحاج، في تغريدة عبر تويتر، "اليوم كانت زيارة الأمهات لا ولاده في سجن بير احمد وتفاجأت الأمهات أن أولادنا  المعتقلين يعانوا من الحمى والسعال والإنهاك الشديد".

وطالبت الحاج إدارة سجن بير أحمد والصليب الأحمر بتوفير الأطباء والفحوصات اللازمة والأدوات الوقائية لتفادي خطر تفشي مرض كورونا.
ويعتبر سجن بير أحمد أحد السجون السرية التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيًا.

وكانت رابطة أمهات المختطفين طالبت يوم الاثنين الماضي وزارة حقوق الإنسان في الحكومة الشرعية بالضغط على قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي للكشف عن مصير 45 مختطفا.

وفي مارس/ آذار 2018، أصدرت النيابة الجزائية في عدن قرارا بالإفراج عن المعتقلين في سجن "بئر أحمد"، ممن لم يثبت تورطهم بارتكاب أعمال جنائية، إلا أنه لم يتم تنفيذ القرار حتى اليوم.

وحسب منظمات دولية حقوقية، بينها "هيومن رايتس ووتش"، توجد في عدن مرافق احتجاز غير رسمية وسجون سرية تشرف عليها أبوظبي، ويتم منع أهالي المعتقلين من زيارتهم.


Create Account



Log In Your Account