بأوامر إماراتية ... مصادر : اختطاف مجموعة من الصيادين بالقرب من منشأة "بلحاف"
الثلاثاء 24 أُغسطس ,2021 الساعة: 08:26 مساءً
متابعة خاصة

قالت مصادر محلية، إن "مليشيات تتبع الإمارات" اختطفت صيادين، من أبناء محافظة شبوة بالقرب من منشأة بلحاف لتصدير الغاز، التي تسيطر عليها القوات الاماراتية وتمنع إعادة تشغيلها. 

وأوضحت المصادر أن مليشيات مسلحة تتبع الامارات قرب منشأة بلحاف الغازية في شبوة، أقدمت على اختطاف مجموعة من الصيادين من أبناء مديرية رضوم صباح اليوم الثلاثاء، وفق موقع المهرية نت. 

وذكرت المصادر  أن أوامر صدرت للمليشا من القيادات الإماراتية المتواجدة في منشأة بلحاف على اعتقال الصيادين أثناء قيامهم بصيد الأسماك في بحر (بئرعلي) بالقرب من المنشأة. 

وأضافت المصادر أن وساطة تدخلت من قبل الأمين العام للمجلس المحلي بمديرية رضوم لإطلاق سراح الصيادين الذين لايزالون قيد الاختطاف. 

وكانت القوة الإماراتية المتواجدة بميناء بلحاف قد منعت الصيد على المواطنين في مناطق واسعة من بحر بئر علي وقبالة منشأة بلحاف بذريعة تأمين المنشأة في الوقت الذي تقدم هذه القوات على إغلاق المنشأة الاقتصادية الأهم في البلاد مما تسبب في انهيار للاقتصاد الوطني. 

وتسيطر الامارات على منشأة بلحاف لتصدير الغاز المسال، وترفض اخلاءها وتسليمها للحكومة لاعادة تشغيلها، الامر يكبد الاقتصاد الوطني خسائر تتجاوز 4 مليار دولار سنويا. 

وفي وقت سابق من اليوم، دعا محافظ شبوة، دولة الامارات الى التوقف عن تحويل موارد اليمن من مصادر للحياة إلى بؤر للتمرد. 

وقال :" منشأة تصدير الغاز في بلحاف  يجب أن تكون شريان حياة للشعب في هذا الوقت العصيب بينما  تحولونها  من مصدر لتجميع الغاز وتصديره وإنقاذ العملة واقتصاد البلد إلى تجميع المليشيات وتصدير للتمرد".



Create Account



Log In Your Account