اليمن تُسلم اليونسكو ملف ترشيح آثار مأرب لقائمة التراث العالمي
الخميس 30 سبتمبر ,2021 الساعة: 05:34 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

تقدم اليمن الأربعاء بطلب رسمي إلى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" بإدراج آثار محافظة مأرب ضمن قائمة التراث العالمي.

وقال مندوب اليمن لدى اليونسكو، الدكتور محمد جميح، في منشور على حسابه بصفحة فيسبوك، اليوم الخميس، إنه "قام بتسليم النسخة الأولية من ملف إدراج آثار مأرب ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي، لتلتحق بشقيقاتها: صنعاء وشبام حضرموت وزبيد وسقطرى، على القائمة نفسها".

وأشار إلى أنه جرى تسليم الملف للسيد ألساندرو بلسامو رئيس لجنة الترشيحات في مركز التراث العالمي في مقر المنظمة الدولية في العاصمة الفرنسية باريس، أمس الأربعاء.

وأوضح الدبلوماسي اليمني، أن رفع الملف لليونسكو "يعد خطوة مهمة في سبيل حماية وصيانة آثار مملكة سبأ، واعتمادها ضمن مواقع التراث العالمي".

واستدرك: "لكن لا يزال أمامنا عمل كبير لتلقي ملاحظات اليونسكو والعمل عليها، بالإضافة إلى جهود التواصل الدبلوماسي اللازم داخل أروقة المنظمة، خلال الفترة المقبلة".

ولفت إلى أنه "خلال عام كامل قام فريق إعداد الملف بعمل متواصل للوفاء بموعد تقديم النسخة الأولية التي ستخضع للملاحظات من قبل لجنة الترشيحات في المنظمة، قبل أن يتم العرض النهائي في شهر يناير المقبل لتخضع النسخة النهائية لفحص لجنة استشارية تتخذ التوصيات اللازمة لتأهيل آثار مأرب لقائمة التراث العالمي".

وتقع محافظة مأرب شمالي شرق اليمن، وتضم نحو 35 معلمًا سياحيًا تعود معظمها إلى القرن السابع قبل الميلاد.

ومن أهم تلك المعالم: سد مأرب ومعبد الشمس وعرش بلقيس، ومعبد أوام، ومعبد الأحقاف، ومعبد الإله نكرح، والكنائس والجدران، ومستوطنة صوانا.

وسبق أن أدرجت منظمة اليونسكو مدينة شبام حضرموت، ومدينة صنعاء القديمة ومدينة زبيد بمحافظة الحديدة وجزيرة أرخبيل سقطرى في قائمة التراث العالمي.


Create Account



Log In Your Account