لجنة "الصليب الاحمر" تطالب بعدم استهداف المرافق الصحية بمارب
الجمعة 01 أكتوبر ,2021 الساعة: 09:51 صباحاً
متابعة خاصة

قالت اللجنة الدولية للصليب الاحمر، إنها تشعر بالقلق إزاء الوضع الحالي في محافظة مأرب وتبعاته الإنسانية. 

واكدت انها قامت بدعم المستشفيات الرئيسية التي تعالج الجرحى على كلا الجانبين بالمستلزمات الجراحية والإمدادات الطبية العامة. 

وأضافت انه رغم الدعم المقدم الا الاحتياجات الإنسانية لا تزال هناك كبيرة لم تتم تلبيتها، وخصوصًا بين النازحين الجدد. 

‏ودعت اللجنة الدولية، جميع الأطراف المتحاربة إلى تسهيل إيصال المساعدات الإنسانية إلى من هم في أمس الحاجة إليها دون تأخير. 

وحثت  اللجنة الدولية جميع أطراف النزاع على اتخاذ كافة الإجراءات الممكنة لحماية المدنيين وممتلكاتهم والبنى التحتية المدنية الأساسية. 

‏اللجنة الدولية للصليب الاحمر طالبت الاطراف المتحاربة بعدم استهداف مرافق الرعاية الصحية والعاملين في المجال الطبي وسيارات الإسعاف. 

وأضافت "لا يوجد خيار أمام العديد من المدنيين سوى الفرار بحثًا عن أماكن أكثر أمانًا، ويجب السماح لهم بذلك. أولئك الذين يرغبون بالبقاء، أو لا يستطيعون المغادرة، يظلون محميين بموجب القانون الإنساني الدولي".
وفي السياق، قال تقرير صدر يوم امس، عن الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين، إن 1546 اسرة نزحوا من مديريتي "رحبه وحريب"، ومن مديريتي " عين وبيحان " شبوة، الى محافظة مأرب جراء التصعيد العسكري الحوثي الأخير. 

وأكد التقرير وصول 10293 فرد نازح معظمهم من النساء والأطفال وكبار السن الى مديريات" المدينه والوادي والجوبه". 

وتحتضن محافظة مارب اكثر من 60٪ من النازحين في اليمن البالغ عددهم أكثر من 4 مليون شخص، معظمهم من النساء والاطفال. 



Create Account



Log In Your Account