غروندبرغ يُطلع الحكومة في عدن على رؤيته لإحلال السلام
الثلاثاء 05 أكتوبر ,2021 الساعة: 03:46 مساءً
الحرف28 - متابعات

وصل المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، هانس غروندبرغ، الثلاثاء، إلى العاصمة المؤقتة عدن، قادمًا من العاصمة السعودية الرياض.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ)، أن رئيس الوزراء معين عبدالملك استقبل غروندبرغ، وناقش معه إحاطته الأولى إلى مجلس الأمن ونتائج جولته التي أعقبتها ولقاءاته بعدد من الأطراف على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

وأطلع غروندبرغ رئيس الوزراء على رؤيته لإحلال السلام والتزامه بالعمل بشكل وثيق مع الأطراف سعيًا نحو تسوية سياسية شاملة، وفق الوكالة.

وقال عبدالملك إن "مليشيا الحوثي غير جادة في السلام، ومستمرة في التصعيد العسكري واستهداف المدنيين والنازحين وارتكاب المجازر".

 وأضاف أن "طريق السلام في اليمن واضح من خلال تطبيق مرجعيات الحل السياسي الثلاث المتوافق عليها، والتي من شانها ضمان حل عادل وشامل لا يؤسس أو يمهد لصراعات جديدة".

وتابع "لن يتحقق السلام في اليمن طالما وايران مصرة على سلوكها العدواني والابتزازي ضد العالم عبر أدواتها التخريبية ممثلة في مليشيا الحوثي، التي تستخدمها لخدمة مشروعها الخطير الذي يستهدف امن واستقرار دول الخليج والمنطقة العربية والملاحة الدولية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب".

وجدد استمرار دعم الحكومة الشرعية لأي حل سياسي لرفع معاناة اليمنيين، وتعاملها الإيجابي مع كل الجهود الإقليمية والدولية.

وانتقد رئيس الوزراء الصمت الأممي إزاء تصعيد الحوثيين في مأرب.

وقال: "اليمنيون دائماً ما يقارنون بين المواقف الدولية من الحديدة مع ما يحصل من مأرب، في الحديدة كان التحرك جمعي والضغوط كبيرة، أما في مأرب لا نرى إلا بيانات فردية، وهذا يفقدهم الثقة بمسار السلام".

بدوره رحب المبعوث الأممي بعودة الحكومة إلى عدن، مشددًا على ضرورة استكمال تنفيذ اتفاق الرياض مهم ومحوري، ومعالجة الوضع الاقتصادي المقلق ودعم الحكومة في هذا الجانب.

وأحاط غروندبرغ رئيس الوزراء بنتائج زياراته ولقاءاته في الرياض وعمان، وتركيزه القائم على إيقاف العنف ومناقشة مسار اتفاق سلام شامل.

ولفت إلى حرصه على قيادة عملية شاملة للسلام يشارك فيها بفاعلية الشباب والمرأة.


Create Account



Log In Your Account