الحكومة تكشف التقديرات الأولية لحجم الخسائر الاقتصادية منذ بدء الحرب
الثلاثاء 12 أكتوبر ,2021 الساعة: 10:25 مساءً
متابعة خاصة


كشفت الحكومة الشرعية، عن إحصائية جديدة لحجم الخسائر التي تكبدتها البلاد بسبب الحرب الدائرة منذ مطلع 2015. 

وقال وزير التخطيط والتعاون الدولي واعد باذيب، إن الاقتصاد اليمني يعاني من انكماش غير مسبوق، منذ انقلاب الحوثي على الشرعية الدستورية والدولة عام 2014م. 

وأوضح أن الاقتصاد اليمني خسر خلال الحرب أكثر من 90 مليار دولار وفقاً للتقديرات الأولية كخسارة مباشرة في ناتجه المحلي. 

وبحسب باذيب،فإن ال90 مليار دولار لا تدخل فيها الخسائر الناتجة عن تدمير أجزاء كبيرة من البنية التحتية بسبب الحرب، وكذا تراجع قيمة العملة الوطنية أمام العملات الأجنبية إلى حوالي 180% من قيمتها، وما صاحبه من ارتفاع في الأسعار وتدهور مستوى المعيشة وانخفاض متوسط دخل الفرد الذي فقد حوالي 60% من قيمته. 

وفي هذا السياق، بحث الوزير باذيب، في مستهل الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الدولي، افتراضيا، مع المديرة الإقليمية لمصر واليمن وجيبوتي لدى البنك الدولي مارينا ويس، والمديرة القُطرية لمكتب اليمن لدى البنك الدولي، وبمشاركة المدير التنفيذي لمجموعة البنك الدولي الدكتور ميرزا حسن، تعزيز صمود المؤسسات الوطنية، واستئناف عمل مكتب البنك الدولي في العاصمة المؤقتة عدن. 

وأعقب هذا اللقاء، اجتماع مع فريق البنك الدولي وعدد من ممثلي الوزارات القطاعية في اليمن. 

وتطرق الوزير إلى التحديات والأزمات التي يواجهها الاقتصاد اليمني وتداعياتها وعلى رأسها أزمة المشتقات النفطية المتكررة. 

ودعا باذيب، البنك إلى ضرورة استمرار المساهمة في توفير اللقاحات لتجاوز الآثار الصحية الكارثية من تفشي جائحة كوفيد-19 بما يعزز دور القطاع الصحي للاستجابة السريعة. 



Create Account



Log In Your Account