مجددا.. الأمم المتحدة تطلق تحذيرات من مجاعة وشيكة في اليمن
الأحد 13 فبراير ,2022 الساعة: 08:39 مساءً
متابعة خاصة

جددت الأمم المتحدة، اليوم، تحذيراتها من مجاعة في اليمن نتيجة استمرار الصراع وتدهور العملة. 

وقال البرنامج الإنمائي التابع للامم المتحدة، في بيان مقتضب له على تويتر، رصده محرر "الحرف28"، إن انخفاض قيمة العملة وارتفاع أسعار المواد الغذائية أدى إلى دفع الكثيرين في اليمن إلى الفقر المدقع. 

وأضاف البرنامج أنه "نتيجة لذلك، يتزايد الجوع، مما يجعل الكثيرين يعتمدون على المساعدات الغذائية. لذا يجب أن يستمر هذا الدعم شريان الحياة". 

والاثنين الماضي، حذر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، من أن "نقص التمويل يهدد بقطع الدعم المنقذ لحياة ملايين الناس في اليمن". 

وأضاف في بيان مقتضب: "قريبًا، سيضطر 11 مليون شخص إلى الاعتماد على حصص غذائية مخفضة. وقد يفقد 4.6 ملايين شخص إمكانية الوصول إلى المياه النظيفة"، وفق موقع قناة العربي. 

وتراجعت العملة اليمنية (الريال) من 215 ريالًا للدولار مطلع عام 2015 إلى نحو 1700 ريال حتى اواخر 2021 قبل ان يتراجع الى مادون الالف ويعاود الارتفاع الى نحو 1200 ريال للدولار مع مطلع هذا العام. 

وعام 2021 وحده، ارتفعت الأسعار بنسبة 100%، ما أدى إلى زيادة الجوع، وفق برنامج الأغذية العالمي. 

يذكر أن البرنامج الأممي نفسه، كان قد أعلن خلال شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي أنّه سيضطر إلى تقديم حصص غذائية مخفضة لثمانية ملايين شخص في اليمن ابتداء من عام 2022 بسبب نقص التمويل. 

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أنه بنهاية عام 2021، تكون الحرب في اليمن المستمرة منذ 7 سنوات قد أسفرت عن مقتل 377 ألف شخص. 

وأدت الحرب إلى خسارة اقتصاد البلاد 126 مليار دولار، في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية والاقتصادية بالعالم، حيث يعتمد معظم السكان البالغ عددهم 30 مليونًا على المساعدات، وفق الأمم المتحدة. 

وكانت المنظمة الأممية ناشدت الدول المانحة للتبرع بسخاء لجمع مبلغ 3,85 مليارات دولار لتمويل عمليات الإغاثة في أفقر دول شبه الجزيرة العربية، لكنّ مجموع التعهدات بلغ في النهاية نحو 1,7 مليار دولار



Create Account



Log In Your Account