إدانات حقوقية لاستهداف الحوثي للمدنيين بتعز
الإثنين 28 فبراير ,2022 الساعة: 09:40 صباحاً
خاص


أدانت منظمات حقوقية استمرار استهداف مليشيا الحوثي للمدنيين بتعز، واخرها القصف المكثف الذي شنته خلال اليومين الماضيين، وأسفر عن سقوط ضحايا مدنيين. 

ففي بيان مقتضب لها على تويتر، رصده محرر "الحرف28"،  عبرت منظمة رايتس رادار، عن إدانتها، للانتهاكات التي تمارسها مليشيا الحوثي بحق المدنيين بمحافظة تعز، جنوب غرب البلاد. 

وقالت المنظمة إن المليشيا الحوثية شنت، اليوم، قصقا عشوائيا بالمدفعية، أحياء وادي القاضي والشماسي والضربة والمعلمين بمدينة ‎تعز. 

كما أدانت المنظمة استهداف المليشيا قرية سكنية ، في مديرية مقبنة، ما ادى إلى اصابة امراة واثنين من أطفالها. 

وقالت إن مليشيا الحوثي قصفت بالمدفعية قرية العبدلة شمال مديرية ‎مقبنة، ما أسفر عن جرح أم وطفليها أحدهما بترت إحدى قدميه. 

من جانبه، أدان مركز تعز الحقوقي استهداف مليشيا ‎الحوثي للمدنيين بالقصف المدفعي والصاروخي الذي نفذته امس الاحد، على أحياء وادي القاضي والصفوة والشماسي والضربة وقرية العبدَلة بمدينة تعز 

وقال إن فريق الرصد الميداني التابع للمركز وثق
استهداف مليشيا الحوثي لحي شعب سلمان بمنطقة وادي القاضي وسط مدينة تعز بمقذوف صاروخي اطلقته من مواقع تمركزها في شارع الستين شمال المدينة، أسفر عن تدمير المنزل الذي سقط فيه وتضرر المنازل المجاورة بشكل جزئي. 

كما وثق فريق المركز سقوط قذيفة مدفعية اطلقتها مليشيا الحوثي على احد المنازل في حي مستشفى الصفوة وسط مدينة تعز، خلفت اضرارا مادية جسيمة في المنزل والممتلكات الخاصة كما تسبب القصف بإثاره الفزع والرعب في اوساط المدنيين خاصة الأطفال والنساء. 

إلى جانب ذلك، وثق الفريق إصابة أم وطفليها بجروح بليغة احدهما بترت يده وأصيب الآخر بشظايا في الرأس جراء قصف مدفعي شنته مليشيا الحوثي في وقت سابق على قرية العبدَلة بمديرية مقبنة غرب محافظة تعز. 

وقال المركز الحقوقي، إن استمرار القصف الذي تنفذه مليشيا الحوثي على المدنيين والأعيان المدنية  في مدينة تعز يعد انتهاكا صارخا للقانون الإنساني الدولي والمعاهدات والمواثيق التي تجرم استهداف المدنيين. 

وحمل المركز المجتمع الدولي والمبعوث الأممي إلى اليمن المسؤولية الأخلاقية والقانونية المباشرة تجاه ضحايا القصف الحوثي المتكرر للمدنيين بمحافظة تعز وغيرها من المحافظات. 

وأكد أن الصمت عن جرائم الحوثي وعدم اتخاذ موقف رادع من استهداف التجمعات السكانية يشجع على المزيد من الجرائم والانتهاكات. 

ومنذ أيام، عاودت المليشيا الحوثية تكثيف استهدافها للمدنيين في تعز، سواء بالقصف بالمدفعية او بالقناصة. 

وقتلت نيران مليشيا الحوثي، منذ بداية الحرب، في تعز فقط، اكثر من 4 آلاف مدني وأصابت نحو 15 ألف آخرين. 



Create Account



Log In Your Account