الحكومة تُحمّل الحوثيين مسؤولية سلامة المختطفين في معتقل الصالح
السبت 05 مارس ,2022 الساعة: 10:34 صباحاً
الحرف28 - متابعات

حمّلت الحكومة الشرعية المتمردين الحوثيين المسؤولية الكاملة عن سلامة آلاف المختطفين والمخفيين قسرا فيما يعرف بمعتقل مجمع الصالح شرق مدينة تعز، بعد انفجار مخزن للسلاح والذخيرة في المجمع.

‏جاء ذلك في تصريح لوزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، نقلته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

وأوضح الإرياني بأن مليشيا الحوثي اتخذت منذ انقلابها على الدولة الأسرى والمختطفين دروعا بشرية، وحولت المعسكرات ومراكز القيادة والسيطرة ومخازن الأسلحة، وتجميع الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، إلى أماكن لاحتجازهم، وراح ضحيتها العشرات بينهم سياسيين واعلاميين وصحفيين.

وأشار الإرياني إلى أن مليشيا الحوثي الإرهابية واصلت رغم كل التحذيرات اتخاذ الأعيان المدنية كمخازن للسلاح والذخيرة، والمدنيين الأبرياء بمن فيهم المختطفين في معتقلاتها غير القانونية دروعاً بشرية، وعرضت حياتهم للخطر في جريمة حرب وانتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية.

وطالب الارياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الانسان بالضغط على مليشيا الحوثي الإرهابية لوقف استخدام الأسرى والمختطفين دروعا بشرية، والتنفيذ الفوري لاتفاق السويد بشأن تبادلهم على قاعدة (الكل مقابل الكل)، وملاحقة قيادات المليشيا ومحاكمتهم باعتبارهم "مجرمي حرب".

وفجر الثلاثاء الماضي، وقعت انفجارات عنيفة، في مدينة الصالح الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، في منطقة الحوبان، شمال مدينة تعز.


Create Account



Log In Your Account