صنعاء.. مذيع شهير في قناة اليمن الرسمية يلجأ إلى بيع القات لإعالة أسرته.. (صورة)
الثلاثاء 15 مارس ,2022 الساعة: 11:06 مساءً
الحرف28 - خاص

خمس سنوات منذ توقف راتبه كما هو حال بقية الموظفين في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي، كانت كافية لتخرج الاعلامي على قناة اليمن الرسمية صدام حسن للعمل في مهنة لم يكن يتخيل يوما أنه سيمتهنها ولو من باب الخيال المحض. 

الاعلامي على شاشة قناة اليمن صدام حسن، اضطر للعمل في مهنة بيع القات في صنعاء، بعد أن ضاق به الحال نتيجة استمرار رفض المليشيا الحوثية صرف مرتبات الموظفين في مناطق سيطرتها. 

وتداول اعلاميون وناشطون على صفحات التواصل الاجتماعي، صورا للاعلامي صدام حسن وهو يقوم ببيع القات في أحد الأسواق كخطوة أجبر عليها لإعالة أسرته. 



وكانت مرتبات الموظفين قد توقفت في اغسطس 2016، عقب نقل الحكومة الشرعية البنك المركزي من صنعاء إلى عدن، قبل ان تستأنف صرف المرتبات مقتصرة على الموظفين في مناطق سيطرتها. 

لاحقا، قدم الوسطاء الامميين والحكومة اقتراحات عدة لتنظيم الإيرادات في مناطق المليشيا الحوثية بهدف صرف مرتبات الموظفين المدنيين لكن المليشيا رفضت كل تلك الاقتراحات. 

في أواخر 2018، وقعت الشرعية والحوثيون اتفاق استوكهولم، الذي كان يهدف لانهاء الحرب، وتضمن الاتفاق تسليم ميناء الحديدة لادارة مستقلة تشرف عليها الامم المتحدة وتذهب ايراداته الميناء لصالح صرف مرتبات الموظفين لكن المليشيا عرقلت تنفيذ الاتفاق. 

تعتبر الايرادات في مناطق سيطرة المليشيا هي الاكبر والاهم من تلك التي في مناطق الشرعية باستثناء النفط والغاز، ومع ذلك تستمر الجماعة برفض صرف المرتبات وتستخدم الايرادات الكبيرة في تمويل مجهودها الحربي. 

ونتيجة لذلك، يعاني السكان بمناطق سيطرة المليشيا الحوثية من أوضاع معيشية قاسية. 



Create Account



Log In Your Account