الامم المتحدة تعلن انطلاق مؤتمر المانحين لدعم اليمن وتطالب المجتمع الدولي بمساندة اليمنيين
الأربعاء 16 مارس ,2022 الساعة: 05:40 مساءً
خاص

اعلنت الامم المتحدة قبل قليل، انطلاق مؤتمر المانحين الدولي لدعم اليمن بهدف الحصول على تمويل لدعم المساعدات الإنسانية للسكان في البلد الذي تطحنه الحرب من 7سنوات. 

ووفق الامم المتحدة، يجتمع المانحون الدوليون في محاولة لبدء تمويل العملية الإنسانية التي تعاني من نقص حاد في الموارد في ‎اليمن. 

المؤتمر تستضيفه السويد وسويسرا والامم المتحدة ووصقته الاخيرة بأنه حدث رفيع المستوى 

واكدت الامم المتحدة أن "سبع سنوات من الصراع والانهيار الاقتصادي دمرت البلاد واستنفدت قدرات الناس على التكيف. وفي الوقت نفسه، أجبر نقص التمويل غير المسبوق المنظمات الإنسانية
على قطع المساعدات المنقذة للحياة خلال الأسابيع الأخيرة ، بما في ذلك الغذاء والمياه النظيفة
والرعاية الصحية والحماية". 

وأضافت" باختصار ، هذا يعني أن عددًا أقل من الأشخاص يتلقون المساعدة التي يحتاجون إليها في وقت هم في أمس الحاجة إليه. 

وأشارت إلى أن حدث إعلان التبرعات الرفيع المستوى لليمن سيمثل فرصة حاسمة للمجتمع الدولي لإظهار
التزامه المستمر تجاه الشعب اليمني. 

وقبل يومين، كشف التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي (IPC) عن اليمن الذي صدر عن الامم المتحدة، عن أن أزمة الجوع في آخذة في الاتساع. 

وحسب التصنيف، فإن اليمن يوشك على السقوط في براثن أزمة جوع كارثية. 

وتوقعت وكالات الامم في التصنيف، أن عدد الأشخاص الذين يحتاجون حاليًا إلى مساعدات غذائية وصل إلى 17.4 مليون شخص، وتواجه نسبة متزايدة من السكان مستويات طارئة من الجوع. 

ونبهت منظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الأغذية العالمي واليونيسف أن الوضع الإنساني في البلاد يتوقع أن يتفاقم خلال الفترة من يونيو/حزيران إلى ديسمبر/كانون الأول 2022. 

وأكدت أنه من المحتمل أن يصل عدد الأشخاص غير القادرين على تلبية الحد الأدنى من احتياجاتهم الغذائية في اليمن إلى رقم قياسي يبلغ 19 مليون شخص. 

وأضافت وكالات الأمم المتحدة أنه في الوقت نفسه، من المتوقع أن يسقط 1.6 مليون شخص إضافي في البلاد في مستويات طارئة من الجوع، ليرتفع المجموع إلى 7.3 مليون شخص بحلول نهاية العام. 

وأشار التقرير عن الوضع الإنساني باليمن إلى استمرار ارتفاع مستوى سوء التغذية الحاد بين الأطفال دون سن الخامسة. ففي جميع أنحاء البلاد، يعاني 2.2 مليون طفل من سوء التغذية الحاد، من بينهم ما يقرب من أكثر من نصف مليون طفل يعانون من سوء التغذية الحاد مما يهدد حياتهم. هذا بالإضافة إلى حوالي 1.3 مليون امرأة حامل أو مرضع يعانين من سوء التغذية الحاد.



Create Account



Log In Your Account