فنانة يمنية كبيرة تبكي بحرقة في مقابلة تليفزيونية: أين بلدي؟
الإثنين 06 يونيو ,2022 الساعة: 07:46 مساءً
الحرف28 - خاص

بكت الفنانة اليمنية أروى سالم، على الحال الذي وصل إليه بلدها جراء الحرب الدائرة فيه منذ ثمانية أعوام. 
وفي مقابلة تلفزيونية على قناة "الحرة" تحدثت أروى عن مأساة اليمنيين بين الانتماء وغياب الدولة والاغتراب عن الوطن رغم عشقهم له.
وأشارت إلى أن الفنانين اليمنيين "مظلومين جدا" ويحتاجون إلى كثير من الدعم. مضيفة: "عندنا وطن ولكن لا توجد دولة تدعم الفنان".
وحول موضوع الانتماء والوطن، قالت أروى: "اللبناني دائما يملك بيتا في الضيعة نحن لا يوجد لدينا ضيعة اللبناني يبني بيتا ليرجع لبلده نحن لا يوجد لدينا هذا الأمل يعني نحن مقطوع عندنا الأمل ان نرجع نستقر في بلدنا".

وأضافت "للأسف في ناس كثيرة يستبدلون جنيسياتهم ويستغنون تماما عنها ويخبوا أن أصولهم من اليمن ومعهم حق ما ألومهم مش لأنه اليمن لا تشرفنا أن ننتمي لها ولكنهم يحتاجون دعما من مكان آخر يحتاجون الدعم اللي ما عندنا دولة تقدمه لنا".
وتابعت "الوطن في قلوبنا ولكن على الأرض بالنسبة لنا غير موجود فقصة انه انتي تفكري انه انا لما اكير لازم ارجع بلدي مش موجودة عندنا".
وتحدثت عن بحثها الدائم عن الاستقرار قائلة "انا افكر يكون عندي بيت في دبي ويكون عندي بيت في السعودية ولكن لا مرة خططت ان يكون عندي بيت في اليمن رغم عشقي لبلدي وعشقي لأرضي".
وخلّفت الحرب منذ سبعة أعوام عشرات آلاف القتلى ودفع نحو 80 في المئة من السكّان للاعتماد على الإغاثة وسط أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وفقاً للأمم المتحدة. وتسبّب كذلك بنزوح ملايين الأشخاص وتركَ بلداً بأسره على شفا المجاعة. 
ولم تفلح حتى اليوم أي من المبادرات العديدة -وفي مقدمتها الأممية والأميركية- في إنهاء الحرب، بين الحكومة الشرعية والمتمرّدين الحوثيين المدعومين من إيران بعد انقلاب الأخيرين وتدخل التحالف بقيادة السعودية.


Create Account



Log In Your Account