سفارة اليمن في موسكو تستدعي الشرطة لفض وقفة احتجاجية للطلاب
الخميس 23 يونيو ,2022 الساعة: 11:18 صباحاً
الحرف28 - متابعات

استدعت السفارة اليمنية في موسكو أمس الأربعاء لفض وقفة احتجاجية للطلاب تنديدا بعدم صرف مستحقاتهم المالية المتأخرة. 
وقال بيان صادر عن رابطة الطلبة اليمنيين في موسكو، إن "إنهم فوجئوا باستدعاء مسبق للشرطة الروسية من قبل السفير اليمني لدى موسكو لإستقبال الطلبة بدلاً من استقبالهم في حرم السفارة أو من يمثله للاستماع لمطالبهم".
وطالب البيان "المجلس الرئاسي والحكومة اليمنية لمتابعة كافة المطالب لهذه الوقفة و اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه التصرف الغير مسؤول باستدعاء الشرطة المتكرر للطلبة".
وأضاف أن "معاناة الطلبة اليمنيين في الخارج تزداد سنة بعد الأخرى بسبب تأخر المستحقات المالية المتأخرة لمدة تزيد عن شهرين من استلامه في جميع دول الابتعاث".
وطالب البيان، من المجلس الرئاسي والحكومة اليمنية، سرعة التعزيز المالي للربع الثاني 2021 لطلبة روسيا وعلى وجه الخصوص الطلبة من دفعة 2021 و 2022، وكذا إضافة  الطلبة الذين لم يتم إضافة أسمائهم إلى كشوفات الربع الثالث من دفعة 2022 واعتمادهم أسوةً بزملائهم .
وبين الحين والآخر، يشكو الطلاب اليمنيين المبتعثين للدراسة بالخارج من إهمال والتأخير المتعمد من قبل الحكومة بشكل دائم لصرف مستحقاتهم.
وينظم الطلاب المبتعثين، بين فترة وأخرى، وقفات احتجاجية أمام السفارات والقنصليات للتنديد بتأخر صرف المستحقات.
ويتهم الطلاب الحكومة بالتمييز بين الطلاب في قرارات الابتعاث، فهناك طلاب يحصلون على سنوات ابتعاث مضافا إليها التمديد المستحق وفقا لسنوات الدراسة المقررة في جامعات وكليات بلدان الابتعاث بينما يحرم آخرون من نفس التخصصات بدون سبب غير التلاعب من إدارات الابتعاث بوزارة التعليم العالي.
ولا توجد إحصائية دقيقة حول عدد الطلاب اليمنيين المبتعثين إلى الخارج، لكن تشير التقديرات إلى أن عدد الطلاب المبتعثين على نفقة الدولة يتجاوز 3 ألف طالب وطالبة، وأغلبهم في مصر وماليزيا، ثم ألمانيا وروسيا والهند.


Create Account



Log In Your Account