الحكومة تتهم البعثة الأممية في الحديدة بتضليل المجتمع الدولي
الجمعة 24 يونيو ,2022 الساعة: 04:19 مساءً
الحرف28 - متابعات

اتهمت الحكومة اليمنية بعثة الأمم المتحدة في الحديدة بتضليل المجتمع الدولي حول الوضع في الموانئ الثلاثة، مطالبة بتشكيل لجنة للتحقيق في صحة ما ورد في بيانها الأخير.

وقالت السلطة المحلية التابعة للحكومة في بيان لها، إن "ما أوردته البعثة الأممية، في تقريرها الأخير أنها تحافظ على الوضع بموانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى بطابعها المدني، مخالف للواقع، وتضليل للمجتمع الدولي بحقائق الواقع التي تفرضه ميليشيا الحوثي".

وأوضح البيان، أن مليشيات الحوثي عيّنت عدداً من قياداتها مدراء لأمن الموانئ الثلاثة (الحديدة، الصليف، رأس عيسى).

وأشار إلى أن مليشيا الحوثي عمَدت مؤخراً إلى نشر ألغام بحرية قرب خزان صافر العائم قبالة ميناء رأس عيسى، وأن الألغام تنفجر في الموانئ الثلاثة من وقت لآخر.

وطالب البيان الأمم المتحدة بسرعة إيقاف ما أسماه "الإرهاب الحوثي" في الحديدة وتكليف لجنة للتحقيق عن صحة ما ذكر في التقرير الأممي.

وكانت بعثة الأمم المتحدة في الحديدة (أونمها)، قد قالت في بيان لها الثلاثاء، إنها تمكنت من زيادة دورياتها الروتينية إلى موانئ الحُديدة والصليف ورأس عيسى لدعم الحفاظ على طابعها المدني".

وأضافت في بيان أنها "تعمل على توسيع نطاق مراقبتها للوصول إلى المناطق التي تشهد عدم الاستقرار في المديريات الجنوبية للمحافظة".

وفي 13 ديسمبر/ كانون أول 2018، توصلت الحكومة والحوثيون إلى سلسلة اتفاقات بعد محادثات سلام في السويد، بينها اتفاق لوقف إطلاق النار في محافظة الحديدة.

لكن الاتفاق الذي مضى على توقيعه أكثر من عامين ونصف لا يزال متعثرًا، وسط تبادل للاتهامات بالمسؤولية عن عرقلته.

وعلقت الحكومة مشاركتها في لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة، في مارس من العام 2020، عقب استهداف مليشيا الحوثي لضابط الارتباط عن الجانب الحكومي العقيد محمد الصليحي.


Create Account



Log In Your Account