الحوثيون يعلنون موافقتهم على فتح جزئي للطرق في تعز
السبت 25 يونيو ,2022 الساعة: 11:22 صباحاً
متابعة خاصة

أعلنت مليشيا الحوثي، عن موافقتها على فتح جزئي للطرق في تعز التي تفرض عليها حصارا خانقا للعام الثامن على التوالي. 

ونقلت قناة المسيرة الناطقة باسم مليشيا الحوثي، عن عضو وفدها في المفاوضات، عبدالملك العجري قوله إن "اللجنة العسكرية قدمت ردا على المقترح الأممي وافقت فيه على فتح طريقين في تعز بشكل عاجل". 

وأضاف العجري أن " باقي الطرق المقترحة من الأمم المتحدة تحتاج وقتا لدراسة ضمان عدم استخدامها من تحالف العدوان لأعمال عدائية". 

ولم يذكر الغجري الطرق التي وافقت جماعته على فتحها، لكنه أشار إلى أن الطرق التي سيتم فتحها هي طرق معبدة. 

وأوضح" المبادئ الأساسية هي أن تكون الطرق معبدة بشكل جيد وأن يتم عبرها دخول المواد الأساسية وألا تغير الواقع العسكري" 

وفي السياق، نقلت وكالة "سبأ" بنسختها الحوثية، عن مصدر مسؤول (لم تسمّه) في لجنة التفاوض بالجماعة، أن رد الجماعة على مقترح المبعوث الأممي "تضمن الاستعداد لفتح طريقين كمرحلة أولى ثم مواصلة النقاش برعاية أممية لاستكمال البقية وفقا لما سيتم الاتفاق عليه"، دون تفاصيل أكثر حول مواقع الطرق التي سيتم فتحها. 

وفي 6 يونيو/ حزيران الجاري، أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ في بيان، أنه قدم اقتراحا معدلا إلى وفدي الحوثي والحكومة المشاركين في المفاوضات التي جرت في العاصمة الأردنية عمان، لإعادة فتح الطرق تدريجيا بما في ذلك آلية للتنفيذ، وضمانات لسلامة المسافرين المدنيين. 

ويدعو المقترح المنقح لإعادة فتح 5 طرق بما فيها خط رئيسي مؤدي إلى تعز، بهدف رفع المعاناة عن المدنيين وتسهيل وصول السلع. 

وأعلنت الحكومة، في اليوم التالي، موافقتها على المقترح الأممي، حول فتح الطرق؛ مطالبة بضغط دولي لتنفيذه. 

ووافق الطرفان، مطلع يونيو الجاري على تمديد هدنة إنسانية في اليمن، لمدة شهرين آخرين، بعد انتهاء سابقة لها مماثلة بدأت في 2 أبريل/نيسان الماضي. 

ومن أبرز بنود الهدنة، إعادة تشغيل الرحلات التجارية عبر مطار صنعاء، وفتح الطرق في مدينة تعز التي يحاصرها الحوثيون للعام الثامن على التوالي. 



Create Account



Log In Your Account