نائب في "الرئاسي" : الحوثيون لم يظهروا أي نوايا صادقة للسلام
الجمعة 01 يوليو ,2022 الساعة: 04:36 مساءً
متابعة خاصة

ناقش عضو مجلس القيادة الرئاسي الدكتور عبدالله العليمي، مع سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى بلادنا ستيفن فاجن، آخر المستجدات على الساحة اليمنية بما فيها سبل الوصول إلى السلام. 

وخلال اللقاء، أكد العليمي دعم الحكومة الشرعية وعلى رأسها مجلس القيادة الرئاسي، مساعي المبعوث الأممي وإنجاح الهدنة والتعامل الايجابي والبناء مع الملفات الإنسانية ذات الأولوية كفتح مطار صنعاء واستئناف الرحلات التجارية. 

وشدد العليمي على ضرورة تحرك المجتمع الدولي بشكل عاجل لالزام المليشيات الحوثية بتنفيذ التزاماتها برفع الحصار عن مدينة تعز وفتح الطرق فيها وفي المناطق الأخرى، وصون حرية اليمنيين في التنقل الآمن في جميع مناطق اليمن بموجب اتفاق الهدنة والمقترح المقدم من المبعوث الخاص. 

وشدد  على أن التحشيد والتعبئة وإعادة التموضع من جانب المليشيا الحوثية والخروقات اليومية ورفض الالتزام بتنفيذ بنود الهدنة الإنسانية، يهدد بانهيار عملية السلام التي تحرص الحكومة اليمنية على إنجاحها ويعلق اليمنيون آمالهم عليها. 

وأكد العليمي على الدور المحوري للمجتمع الدولي لممارسة كافة أشكال الضغط على مليشيا الحوثي للكف عن التهرب من تنفيذ الالتزامات المتفق عليها بما في ذلك دفع مرتبات الموظفين في مناطق المليشيات من عائدات ميناء الحديدة. 

وأكد أن الوصول إلى السلام يتطلب نوايا صادقة وعمل جاد وهو ما لم يظهر من جانب الحوثيين حتى الآن.

من جانبه أكد السفير الامريكي على الأهمية البالغة لفتح الطرقات المغلقة في مدينة تعز بموجب اتفاق الهدنة. 

وأشار الى التزام الولايات المتحدة الامريكية بدعم الحكومة اليمنية للقيام بدورها في تطبيع الأوضاع الاقتصادية وضمان تقديم الخدمات للشعب اليمني، مشيدا بالموقف الإيجابي لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة اليمنية في تثبيت الهدنة الإنسانية ومساندة كل الجهود الرامية لإعادة السلام في اليمن.



Create Account



Log In Your Account