باحث: قطعة آثار يمنية ستُعرض في مزاد علني بأمريكا
الأربعاء 13 يوليو ,2022 الساعة: 09:09 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

كشف باحث ومهتم بمتابعة الآثار اليمنية، الأربعاء، عن قطعة آثار يمنية ستعرض يوم غدا في مزاد علني بالولايات المتحدة الأمريكية.
وقال الباحث عبدالله محسن، في تدوينة عبر موقع فيسبوك، رصدها محرر الحرف28، إن القطعة الأثرية هي تعود إلى مملكة قتبان ستُعرض غدا الخميس (14 يوليو) للبيع في مزاد أرتيمس في الولايات المتحدة.
وقتبان مملكة يمنية قديمة كانت موجودة من القرن الرابع قبل الميلاد إلى حوالي 200 بعد الميلاد.

وأوضح محسن أن القطعة هي عبارة عن "رأس مرمر يتميز بدرجات ألوان ناعمة صفراء وبيضاء، الوجه المؤثر يحمل ملامح ذكورية محاطة بذقن مستدير، وخدود مدببة مع عظام خد بارزة، وأنف نحيل، وعينان ضخمتان مع حدقتين مثقوبتين. زوج من الأذنين نصف دائريين يحيطان الصدغين ويستقران أسفل الجبهة المنخفضة وتسريحة شعر مائلة للخلف مع شقوق محززة بدقة تدل على الشعر".
وأضاف "يستدعي التعبير المنمق وكذلك الوجه والرقبة الممدودان لهذا العمل القديم إلى الأذهان الوجوه الحداثية لصور الرسام والنحات الإيطالي أميديو موديلياني؛ شديدة الأناقة والتي تشبه القناع تقريبًا - مما يجعل التشابه رائعاً بين الثقافة البصرية القديمة والحديثة".
وأشار إلى أن تخوف يسود المزاد "بسبب قيام جمارك ألمانيا وأستراليا بمصادرة العديد من شحنات الآثار من حضارات مختلفة في الآونة الأخيرة (حتى بالنسبة للعناصر التي كانت منشأها ما قبل اليونسكو) خصوصا معظم التحف والفنون الصينية القديمة".
وأعرب عن أمله في قيام سفارتي اليمن في ألمانيا وأستراليا التحقق من الجمارك عن أي آثار يمنية مُصادرة لديهم والقيام باستعادتها إن وجدت.
وأهاب بهيئة الآثار بتقديم الدعم الفني اللازم للسفارتين لتحديد القطع الأثرية اليمنية في حالة موافقة سلطات الجمارك في البلدين.
وتعرضت المقتنيات والقطع الأثرية في متاحف اليمن، خلال فترة الحرب المستمرة منذ سبعة أعوام، لعمليات نهب واسعة.
وكان تحقيق لموقع "لايف ساينس" الأمريكي كشف في 7 يونيو 2019، عن أن ما لا يقل عن 100 قطعة أثرية من اليمن، تم بيعها في مزادات علنية، مقابل ما يقدر بمليون دولار أمريكي، في الولايات المتحدة وأوروبا والإمارات العربية المتحدة منذ عام 2011.


Create Account



Log In Your Account