تقرير : تضرر أكثر من 13 ألف أسرة نازحة جراء السيول في مارب
الجمعة 15 يوليو ,2022 الساعة: 05:27 مساءً
الحرف28 - خاص

تشهد محافظـة مـارب منذ مساء الأربعاء 13 يوليو الجاري علـى نـحـو غير مسبوق أمطارا غزيرة مصحوبة بعواصف ورياح شديدة محملة بالغبار والأتربة وتدفق كبير للسيول. 

ووفق تقرير للوحدة التنفيذية لادارة مخيمات النازحين بالمحافظة، اطلع عليه "الحرف28" فقد تسببت الامطار الغزيزة والسيول بغمر أجزاء كبيرة من مساكن النازحين في المخيمات البالغ عددها (197) مخيم وموقع وعشرات الالاف من الاسر النازحـة خـارج المخيمات ألحقت أضرارا ماديـة فادحة وجسيمة. 

"تتنوع المساكن المتضررة مـا بيـن ( مساوی طاری - ماوي مؤقت - عشش - كونتيترات - شبكيات – طرابيل )". 

وأكد التقرير أن هذه المساكن "ليس لها القدرة على تحمل تغيرات وتقلبات المناخ في محافظة مارب". 

وحذرت من أنه "في حال استمرار التغيرات في حالة الطقس قد يتفاقم الوضع ويسوء أكثر ونؤكد أن هذه المخيمات تواجه اليوم كارثة حقيقة تهدد حياة الأسر النازحة". 

ووفق التقرير، فإن الاسر المتضررة كليا بلغت 2577 أسرة، فيما تضررت 10972 أسرة بشكل جزئي في 197 مخيما. 

وأمس، قالت الوحدة التنفيذية إنها تمكنت من رصد 449 أسرة نازحة، تضررت خلال يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين تضرراً كلياً وجزئياً ،منها 18 أسرة نازحة في مخيم الجفينة، جرفت السيول مساكنهم من الخيام والبيوت الطينية مساء الأربعاء/الخميس وتم نقلهم إلى مدرسة التحرير. 

ونوّه التقرير الأولي إلى أن الرصد للحالات المذكورة تم جزئيا في مخيمات (الجفينة، السويداء، السميا، الضمين الشرقي، آل منيف، وبطح الميل). 

وتوقع التقرير الاولي ارتفاع أعداد المتضررين خلال الأيام القادمة إلى أرقام كبيرة في ظل التغير المناخي واستمرار المنخفض الجوي مايتطلب رفع جاهزية الطوارئ الإنسانية. 

وأمس، وجه نائب مجلس القيادة الرئاسي اللواء سلطان العرادة اللجنة الفرعية للإغاثة بمحافظة مأرب والوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين بسرعة تنفيذ التدخلات العاجلة لمواجهة مخاطر السيول التي اجتاحت عدد من مخيمات النازحين بمحافظة مأرب وإغاثة المتضررين. 

وأكد اللواء العرادة على ضرورة رفع درجة التنسيق مع شركاء العمل الإنساني لتقديم العون والمساعدة اللازمة للمتضررين ، ورفع مستوى الجاهزية للحد من تداعيات المنخفض الجوي. 



Create Account



Log In Your Account