تعز.. وزير الدفاع يرأس اجتماعا موسعا للقيادات العسكرية والامنية بالمحافظة
الأحد 17 يوليو ,2022 الساعة: 07:43 مساءً
متابعة خاصة

ترأس وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي، ومعه محافظ تعز نبيل شمسان، اليوم الأحد، اجتماعا موسعا للقيادات العسكرية والأمنية بالمحافظة، لمناقشة المستجدات والتطورات. 

وفي الاجتماع الذي حضره قائد المنطقة العسكرية الرابعة اللواء الركن فضل حسن، ورئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اللواء الركن أحمد اليافعي، ونائب رئيس هيئة الاسناد اللوجستي اللواء الركن علي الفضلي، وقائد محور تعز اللواء الركن خالد فاضل، شدد الوزير المقدشي على رفع درجة اليقظة والجهوزية لمواجهة أي تطورات والتعامل مع العمليات العدائية التي ترتكبها مليشيا التمرد الحوثية وخروقاتها المستمرة للهدنة الأممية. 

وأشار إلى ضرورة تعزيز الضبط والربط الاداري والبشري والعملياتي واللوجستي والانضباط في تنفيذ المهام الموكلة والاهتمام ببرامج اعداد منتسبي القوات المسلحة وتدريبهم وتأهيلهم علميا وقتاليا وفق الخطط المرسومة بما يؤهل هذه المؤسسة الصلبة للقيام بواجباتها الدستورية والوطنية. 

كما شدّد الوزير المقدشي على أهمية "التعاون والتنسيق بين القوات العسكرية والأمنية بمختلف تشكيلاتها من أجل حماية المكاسب وترسيخ دعائم الأمن والاستقرار في المناطق المحررة، والتصدي بحزم لكل المخططات التخريبية والإرهابية، والتعامل بكل الحازم مع أي محاولات لزعزعة السكينة العامة". 

وأضاف أن "تعز تعد حاملة المشروع الوطني ورائدة النضال وهي قلب اليمن النابض ولم تؤثر عليها الحرب فلا زالت تحتضن مكونات الدولة وأبناؤها شاركوا في مختلف المعارك على امتداد الساحة الوطنية سواء في مأرب وشبوة والجوف وصنعاء والساحل الغربي عدن وغيرها من المناطق التي قدمت فيها تعز التضحيات وذلك امتدادا لدورها الوطني في دعم ثورات الخلاص من الامامة والاستعمار". 

واكد اهتمام القيادة السياسية والحكومة بهذه المحافظة التي قدمت الاف الشهداء والجرحى في سبيل الانتصار للدولة والجمهورية والمشروع الوطني. 

من جانبه استعرض محافظ تعز التحديات التي يواجهها الجيش الوطني بالمحافظة والاحتياجات اللازمة لتحرير المحافظة ومعالجة ملفات الجرحى والشهداء بالمحافظة. 

وهذه هي الزيارة الاولى لوزير الدفاع إلى المحافظة منذ بداية الحرب، والثانية لمسؤول حكومي رفيع بعد زيارة نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية السابق - نائب رئيس مجلس النواب حاليا - عبدالعزيز جباري، في أكتوبر 2017، والذي كان قد وعد بتقديم كافة الدعم للمحافظة لكنه اصطدم بإرادة التحالف السعودي الاماراتي وأدواته في منع أي دعم عن تعز. 
ومنذ بداية الحرب، تعاني محافظة تعز من تهميش مستمر من قبل الحكومة الشرعية، سواء على الصعيد المدني واحتياجات السكان الخدمية والتنموية، أو على الصعيد العسكري والامني، حيث يفتقر الجيش والامن لابسط الامكانيات التي تمكن الاول من أداء مهمته في استكمال تحرير المحافظة من مليشيا الحوثي والثاني من انهاء حالة الاختلالات الأمنية المتكررة.



Create Account



Log In Your Account