الحكومة تؤكد اقتراب حل أزمة استيراد القمح وتكشف مدة تغطية المخزون الحالي
الثلاثاء 23 أُغسطس ,2022 الساعة: 05:36 مساءً
متابعة خاصة

كشفت الحكومة الشرعية المدة التي بإمكان مخزون القمح تغطيها في ظل استمرار الازمة الغذائية العالمية بسبب الحرب الروسية الأوكرانية 

ووفق وكالة سبأ الحكومية، أكد وزير الصناعة والتجارة محمد الاشول، خلال ترؤسه لاجتماع موسع في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم، ضم نائب وزير الصناعة والتجارة سالم الوالي، ورئيس وأعضاء الغرفة التجارية وكبار التجار والمستوردين ورجال المال والأعمال، بأن المخزون الغذائي من مادة القمح يكفي لنحو أربعة أشهر، إضافة إلى توفر المواد الأساسية. 

وأوضح الوزير الاشول " إنه تم فتح باب استيراد القمح من عدة دول بينها رومانيا وفرنسا". 

وأضاف أن هناك مخاطبات رسمية لفتح خط عبر تركيا لامدادات القمح الروسي والأوكراني. . 

وأضاف "أن وزارة الصناعة والتجارة رفعت تقريرا شاملا حول وضع المخزون الإستراتيجي والأمن الغذائي في البلاد لقيادتي المجلس الرئاسي والحكومة، لاتخاذ الإجراءات التي من شأنها معالجة التحديات ذات الصلة بإجراءات استيراد السلع المختلفة وأبرزها الغذائية" .. منوها بالأدوار الحيوية للقطاع الخاص في المساهمة باستقرار الأوضاع المعيشية والاقتصادية. 

هذا، وناقش الاجتماع، التحديات التي تواجه القطاع الخاص وجهود استقرار العملة الوطنية وتعزيز الأمن الغذائي. 

وكانت الحكومة قد أعلنت أن مخزون القمح سينتهي مع نهاية شهر أغسطس الجاري قبل أن تحصل على موافقة من الهند لاستثنائها من قرار حضر تصدير الحبوب، وصدرت الاخيرة إلى اليمن نحو 250 الف طن خلال الاشهر الماضية، بحسب مندوبة الهند في الامم المتحدة وهو الامر الذي خفف حدة الأزمة باليمن. 



Create Account



Log In Your Account