تشتري الكيلو العنب من المزارع ب300  وتبيعه ب2000ريال .. مليشيا الحوثي تفرض سلاسل وسطاء من اتباعها للسيطرة على القطاع الزراعي
الإثنين 05 سبتمبر ,2022 الساعة: 05:21 مساءً
الحرف28- متابعة خاصة

فرضت سلطات مليشيا الحوثي المتمردة التي تسيطر على صنعاء ومعظم المحافظات الشمالية سلاسل تجارية تتبعها تحتكر نقل المحاصيل والسلع وبيعها إلى الأسواق المحلية، ما تسبب في تكبيد المنتجين و المزارعين خسائر فادخة.

واشتكى مئات من ملاك مزارع العنب في بني حشيش الواقعة في ضواحي صنعاء العاصمة من صعوبة الوصول إلى الأسواق في المحافظات اليمنية بسبب إجراءات سلطات الحوثي التي فرضت وسطاء في عملية النقل والبيع أدت الى تمكينهم من عائدات ضخمة على حساب المزارعين.

وقال المزارعون في مقاطع فيديو  نشرها حساب الإرشاد الزراعي على فيسبوك ، إن الشركات التي يعتقد أنها تابعة للحوثي، والتي تعمل وسيطة بين المزراعين والمستهلكين تشتري الكيلو العنب الواحد ب300 ريال فيما تبيعه للمستهلك ب 2000 ريال.



‏وفي جانب آخر نقل الصحفي سلمان المقرمي عن تجار وناقلو بضائع  القول، إنهم خسروا أموالا طائلة من تعسفات الحوثي واحتجزوا أياما طويلة في مداخل محافظات ‎البيضاء و ‎ذمار وسط ‎البلاد ما أدى لتلف البضائع بدون أي مبرر.

وأورد المقرمي في تغريدات على حسابه بتويتر، تصريحا لأحد العاملين في قطاع النقل، قال  إنه دفع 2000 ريال سعودي رشوة لنقاط ‎الحوثي بين ‎صنعاء والبيضاء كي يصل لحج جنوبا.

وتمارس سلطات مليشيا الحوثي سياسات لسلب الناس حقوقهم وأملاكهم، وتمكين أذرعها من القطاع التجاري والاقتصادي في المناطق التي تسيطر عليها.

ويخشى كثيرون ان تؤدي هذه السياسات إلى تدمير القطاع الزراعي وتطفيش ملاك المزارع تمهيدا للسيطرة عليها بسبب حرصها على تركيز الارباح الهائلة لمصلحة الوسطاء على حساب المزارعين والمستهلكين.

 


Create Account



Log In Your Account