أبين.. قوات الانتقالي تدخل مديريتين وتسيطر على أجزاء من معسكر تابع للحماية الرئاسية
الأحد 11 سبتمبر ,2022 الساعة: 06:13 مساءً
متابعة خاصة

أفادت مصادر محلية بان قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي وأخرى من أمن محافظة أبين دخلت مديريتي مودية والوضيع في المنطقة الوسطى من المحافظة. 

وأضافت المصادر أن دخول القوات مديريتي الوضيع ومودية جاء بالتزامن مع انتشار قوات قرب منطقة الخُبر، المعقل الرئيس لتنظيم القاعدة المتطرف في المحافظة جنوبي البلاد. 

ووفق المصادر، فإن قوات من الحزام الأمني دخلت معسكر "عكد" الواقع على الطريق المؤدي إلى مديرية مودية، واستلمت أجزاء من المعسكر الذي تتمركز فيه قوات من اللواء الثالث حماية رئاسية التابعة للقوات الحكومية. 

وعكد هي منطقة جبلية تقع بين منطقتي العين والخديرة التابعتين لمديرية لودر ثانى كبريات المدن في محافظة أبين. 

وتقول المصادر، بحسب المصدر أونلاين، ان القوات التابعة للواء الثالث حماية رئاسية احتفظت بمواقعها في المعسكر، مشيرة إلى ان دخول القوات التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي جرى بعد تفاهمات مع قيادة القوات المشتركة الحكومية. 

وقالت المصادر المحلية إن قوات أخرى ضمن الحملة الأمنية التي شاركت فيها وحدات محدودة تابعة لأمن أبين دخلت مركزي مديريتي مودية والوضيع في خطوة من المرجح ان تشهد تعزيز تواجد الوحدات التابعة للمجلس الانتقالي في المديريتين والانتشار في مواقع جديدة. 

وتتصل مديرية مودية بالمناطق الجبلية المحاذية لمديرية المحفد المضطربة، والوضيع، بالمناطق الساحلية والجبلية الوعرة المتاخمة لمناطق الخبر وموجان التي تعرف بأنها المعاقل الرئيسية لتنظيم القاعدة في محافظة أبين، فيما تلتقي المديريتين بحدود طويلة معا يعتقد أنها مناطق انتشار لعناصر التنظيم المتطرف بحسب السكان المحليين. 

وبالتزامن قالت المصادر المحلية ذاتها إن القوات الأمنية انتشرت بالقرب من منطقة الخبر واستحدثت نقاط تفتيش جديدة في المنطقة الواقعة على الطريق الساحلي الدولي، فيما تمركزت قوات أخرى في وادي السري بالمنطقة ذاتها. 

وكانت قوات الانتقالي قد انتشرت الشهر الماضي في المحافظة التي كانت معظمها تحت سيطرة القوات الحكومية وذلك بعد اسبوعين من سيطرة الاولى على محافظة شبوة بدعم من طيران الامارات ضد قوات الجيش والقوات الخاصة الحكومية.



Create Account



Log In Your Account