اليونيسف تحذر من نقص حاد في احتياجات استمرار الخدمات الصحية باليمن
الخميس 15 سبتمبر ,2022 الساعة: 01:54 مساءً
الحرف28 - متابعات

حذرت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسف)، من نقص حاد في احتياجات استمرار تقديم الخدمات الصحية في اليمن.
وقالت المنظمة في سلسلة تغريدات لها على حسابها في تويتر، إن النظام ‎الصحي في اليمن يعاني من نقص حاد في الوقود والمعدات الطبية والأدوية الأساسية والأطباء، الأمر الذي يؤثر على مستوى تقديم الخدمات الصحية ونجاعتها لملايين اليمنيين، خاصة الأطفال والنساء.
وأضافت أن هناك 12.5 مليون طفل، و5 ملايين امرأة لا يمكنهم الوصول إلى الخدمات الصحية بشكل صحيح.
وأشارت "اليونيسف" إلى أنها تقوم بدعم تشغيل المرافق الصحية في ‎اليمن، وتوفير المعدات الطبية والأدوية، ‏من خلال مشروع ‎رأس المال البشري الطارئ، الممول من مجموعة البنك الدولي، كما يتم دعم الفرق الطبية المتنقلة للقيام بدورها في تقديم الخدمات الطبية الأولية للمستفيدين ورفع الوعي.
 وخلّفت الحرب منذ سبعة أعوام عشرات آلاف القتلى ودفع نحو 80 في المئة من السكّان للاعتماد على الإغاثة وسط أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وفقاً للأمم المتحدة. وتسبّب كذلك بنزوح ملايين الأشخاص وتركَ بلداً بأسره على شفا المجاعة. 
ولم تفلح حتى اليوم أي من المبادرات العديدة -وفي مقدمتها الأممية والأميركية- في إنهاء الحرب، بين الحكومة الشرعية والمتمرّدين الحوثيين المدعومين من إيران بعد انقلاب الأخيرين وتدخل التحالف بقيادة السعودية التي تتهم بالتلاعب بمسار الحرب والشروع في تقطيع أوصال البلاد والسيطرة على جزره وموانئه ومواقعه الاستراتيجية على البحر.


Create Account



Log In Your Account