هيئة المصالحة تحمل الحوثيين مسؤولية إفشال الهدنة وتطالب المجتمع الدولي بموقف رادع
الجمعة 07 أكتوبر ,2022 الساعة: 03:19 مساءً
متابعة خاصة

حمّلت هيئة التشاور والمصالحة ميليشيات الحوثي مسؤولية إفشال الهدنة ومساعي المبعوث الأممي إلى اليمن، مطالبةً بمزيد من الرسائل القوية لردع المليشيات الحوثية المتمردة.

 

وجدد نواب رئيس هيئة التشاور والمصالحة عبدالملك المخلافي، وصخر الوجيه، وجميلة رجاء، وأكرم العامري موقف الحكومة اليمنية الإيجابي والداعم لمقترحات المبعوث الأممي لتمديد الهدنة.

 


وأشار النواب إلى أنه على الرغم من التحفظات بشأن على بعض ما ورد في المقترحات الموسعة لتمديد الهدنة إلا أن الحكومة تركز على الجانب الأهم والمتمثل في القضايا الإنسانية بما فيها الطرق والمطار وتدفق سفن المشتقات النفطية عبر ميناء الحديدة، والمرتبات، والعملية السياسية.

 

وجاء ذلك خلال تفاصيل لقاء نواب هيئة التشاور والمصالحة مع القائم بأعمال سفارة جمهورية الصين الشعبية لدى اليمن شاو تشنغ، والذي نقلتها وكالة "سبأ" الرسمية.

 

وقال النواب خلال اللقاء إن ميليشيات الحوثي قابلت تلك التنازلات وذلك الترحيب الحكومي بمقترحات تمديد الهدنة بالرفض وتقديم مطالبات جديدة اعتبرها المجتمع الدولي ممثلاً بمجلس الأمن أنها غير منطقية ولا مقبولة.  


Create Account



Log In Your Account