فور وصولها إلى عدن..مسؤولة أممية تؤكد أن 23 مليون يمني بحاجة إلى المساعدة الإنسانية
الأحد 09 أكتوبر ,2022 الساعة: 10:30 صباحاً
متابعة خاصة


قالت
مساعد الأمين العام للشؤون الإنسانية  "جويس مسويا"، أن "ثلاثة أرباع السكان "23 مليون مواطن" في اليمن يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية والحماية.

 

 وأضافت موسيا أن "هذا العدد، يمثل زيادة على المستويات التي كانت مرتفعة في عام 2021م، ويهدد ارتفاع أسعار المواد الغذائية، بدفع الناس إلى المزيد من المعاناة".

 

وأكدت المسؤولة الأممية التي وصلت أمس السبت إلى العاصمة المؤقتة عدن أن اليمن لا يزال يمثل أولوية قصوى بالنسبة للأمم المتحدة ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ومجتمع العمل الإنساني بشكل عام.

 

وجاء ذلك خلال نقاش مع فريق تنسيق العمل الإنساني في عدن حول الاحتياجات الإنسانية في اليمن فور وصولها إلى البلاد، مؤكدةً أن زيارتها ستشمل محافظات "عدن، مارب، صنعاء الحديدة".

 

وأشارت إلى أنها سوف تقوم بزيارة إلى مواقع النازحين من الصراع في محافظتي مأرب والحديدة لمناقشة التحديات التي يواجهونها، كما ستلتقي بعدد من المتضررين، والمسؤولين اليمنيين ووكالات الأمم المتحدة في اليمن، إلى جانب المنظمات غير الحكومية المحلية والدولية لمناقشة التحديات الملحة والحلول الإنسانية.

 

ويشار إلى أن اليمن تواجه أكبر أزمة إنسانية، وذلك منذ انقلاب ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران عام 2014م، والتي تسببت بأكبر موجة نزوح داخلية في البلاد إلى جانب انقطاع مرتبات الموظفين وتسريح الألآف من الوظائف العامة والخاصة في مناطق سيطرتها والعديد من الأزمات الاقتصادية التي خلفتها الحرب.

 

 

 

 


Create Account



Log In Your Account